السيسي: وقف البترول لا علاقة له بموقفنا من سوريا بمجلس الأمن

 قال الرئيس المصري إن مصر لا تتآمر مع الآخرين لتدمير بلاد وتخريب أمم، مضيفا أنه لا يريد أن يكون شريكا في مثل هذه الأفعال.

وأضاف السيسي خلال ندوة تثقيفية للقوات المسلحة: ” البعض أعتقد أن وقف شحنات البترول إلى مصر كان ردا على موقف مصر في مجلس الأمن، لكني أقول أنه فيما يتعلق بشحنات البترول فإنه يخص اتفاقا تجاريا تم توقيعه في أبريل الماضي، ونحن من جانبنا اتخذنا الإجراءات المناسبة لتوفير احتياجاتنا ولا يوجد لدينا مشكلة في الوقود والبترول.”

 

وقال: ” لقد درست تجربة محمد علي ولماذا لم تكتمل ثم درست أيضا تجربة ثورة 1952 ولماذا لم تكتمل ودرست تجارب دول كانت قوية ومستقرة تحترم سيادتها لكن نتيجة ممارسات خاطئة دمرت بلادها.”

وتابع، وفقا لما أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، ” ولذلك فإن سياستنا تقوم على الانفتاح واستقلالية القرار وعدم التدخل في شؤون الآخرين وعدم التآمر على أحد.”

وتابع السيسي “ربما يكون هناك من يقول إن هذه القيم لا تصلح لكني أري أنه لا ينبغي على الإطلاق التآمر مع الآخرين لتدمير بلاد وتخريب أمم وأنا لا أريد أن أكون شريكا في مثل هذه الأفعال.”

وقال السيسي إن أحدا لا يستطيع التدخل في العلاقة الوثيقة والتاريخية بين مصر وأشقائها العرب، لكنه أكد في الوقت نفسه أن مصر لديها سياسة مستقلة تقوم على الحفاظ على الأمن القومي العربي من خلال رؤية مصرية.

وأضاف أن “موقف مصر من سوريا هو إيجاد حل سياسي للأزمة السورية والحفاظ على وحدة الأراضي السورية وتحقيق إرادة الشعب السوري ونزع أسلحة الجماعات المتطرفة وإعادة إعمار سوريا”.

وتابع ” وأنا أري أنه لا يوجد اعتراض على ذلك من جانب أشقائنا الخليجيين.”.

وأوضح السيسي أن ” تصويت مصر في مجلس الأمن على مشروعي القرارين الفرنسي والروسي كان لصالح وقف إطلاق النار والسماح بإدخال المساعدات للمواطنين الذين يعانون في سوريا، ونحن كنا ننظر للأمر خلال التصويت على مشروعي القرارين من خلال هذا المنظور.”

وأكد السيسي على أن “السياسة المصرية تقوم على الاعتدال والتوازن والتسامح واستقلالية القرار حيث تقيم مصر علاقات متوازنة مع جميع الدول، وأن هذه السياسة تقوم على هذه الثوابت وهي نتاج دراسات متأنية لتجارب المصريين وتجارب الشعوب الأخرى.”، على حد وصفه.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة