السيسي يعتذر للبابا ويتعهد بترميم كل الكنائس هذا العام

قدم  الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي  اعتذرا للبابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية على تأخر الدولة في ترميم الكنائس.

 وقال خلال مشاركته  في قداس عيد القيامة بمقر الكاتدرائية  بالعباسية   : “تأخرنا عليكم فى ترميم وإصلاح ما تم إحراقه، وإن شاء الله يا قداسة البابا هنخلص كل شيء هذا العام، واسمحوا لى أن أقول لكم ياريت تقبلوا إعتذارنا فى اللى حصل ده”. وتابع :”العام القادم إن شاء الله مش هايكون فيه بيت من بيوتكم أو كنيسة إلا وستعود مرة أخرى ..ولن ننسى لكم و لقداسة البابا مواقفكم الوطنية المشرفة والعظيمة خلال الفترة الماضية”.

و توجه السيسي  بالشكر للحاضرين، قائلاً :”كل سنة وأنتم طيبين وعيد سعيد عليكم وعلينا جميعاً.. وإن شاء الله العام القادم يكون عام خير واستقرار.. وهتف  تحيا مصر بنا جميعاً..تحيا مصر ..تحيا مصر”.

وهذه هي المرة الثانية علي التوالي التي يحضر فيها السيسي قداس عيد القيامة بمقر الكاتدرائية المرقسية ،وقوبل السيسي بتصفيق حار من الاقباط المشاركين في القداس مماثل لنفس التصفيق الذي قوبل به العام الماضي .

وقطع البابا  تواضروس القداس من أجل الترحيب بالسيسي ،وكان عددا من الناشطين الأقباط قد انتقدوا هذا التصرف العام الماضي واتهموا البابا بنفاق السيسي على حساب الشعائر الدينية .

يذكر أن السيسي هو الرئيس المصري الوحيد الذي حضر قداس عيد القيامة ،حيث كان رؤساء مصر السابقين يكتفوا بارسال مندوبين عنهم في تلك المناسبات .

المصدر : الجزيرة مباشر