132 عاماً على ميلاد أشهر أدباء المهجر

جبران خليل جبران

جبران خليل جبران.. أشهر أدباء المهجر  وأحد أهم المفكرين العرب المعاصرين، الذي غنت له جارة الوادي فيروز “أعطني النَاّيَ وغنِّ”، ويكتب بالإنجليزية بحرارة العربية ذاتها.

وقبل 132 عاماً في مثل هذا اليوم 6 يناير 1883 ولد جبران في بلدة البشرى شمال لبنان التي هجرها صبيًا عندما هاجر وهو صغير مع أمه إلى أمريكا عام 1895 حيث درس الفن وبدأ مشواره الأدبي.

واشتهر عند العالم الغربي بكتابه الذي تم نشره سنة 1923 وهو كتاب “النبي”، وعُرف جبران بالشاعر الأكثر مبيعًا بعد شكسبير ولاوزي.

وجد جبران عزاءه في الطبيعة، وصداقة أستاذ طفولته سليم الضاهر، ومن علاقة الحب بينه وبين حلا الضاهر التي استوحى قصته “الأجنحة المتكسرة” بعد عشر سنوات، وبقي في بيروت سنوات عدة قبل أن يعود إلى بوسطن في 10 مايو 1902.

 

أسس جبران خليل جبران الرابطة القلمية مع كلِّ من ميخائيل نعيمة، وعبد المسيح حداد، ونسيب عريضة، وكانت فكرة الرابطة القلمية هي تجديد الأدب العربي وإخراجه من المستنقع الآسن كما يروي إسكندر نجار في كتابه الذي ألّفه عن جبران ويحمل اسم “جبران خليل جبران”.

كان لجبران خليل جبران اتجاهان في كتاباته، أحدهما يأخذ بالقوة ويثور على عقائد الدين، والآخر يتتبع الميول ويحب الاستمتاع بالحياة النقية، ويفصح عن الاتجاهين معًا قصيدته “المواكب” التي غنتها المطربة اللبنانية فيروز باسم “أعطني الناي وغنّ”.

ولجبران مؤلفات عظيمة باللغة العربية، منها: دمعة وابتسامة، الأرواح المتمردة، الأجنحة المتكسرة، العواصف، البدائع والطرائف: مجموعة من مقالات وروايات تتحدث عن موضوعات عديدة لمخاطبة الطبيعة.

ومن كتب في المقالات “الأرض”، ونشر في مصر عام 1923، وعرائس المروج، ونبذة في فن الموسيقى، والمواكب، وله العديد من المؤلفات باللغة الإنجليزية..  تغنى بكلماته عمالقة الغناء في الشرق والغرب، أشهرهم جون لينون، وفيروز.

 

وفي العاشر من إبريل 1931، توفى جبران خليل جبران في نيويورك عن عمر يناهز 48 عاما، بسبب تليف الكبد وسل، وكانت أمنية جبران أن يُدفن في لبنان، وقد تحققت أمنيته في 1932، فدُفن في صومعته القديمة في لبنان، فيما عُرف لاحقًا باسم متحف جبران، وأوصى جبران بأن تكتب هذه الكلمة على قبره بعد وفاته: “أنا حي مثلك، وأنا واقف الآن إلى جانبك؛ فأغمض عينيك والتفت؛ تراني أمامك”.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة