الأمم المتحدة تعترف بارتكاب قواتها 69 اعتداء جنسيا خلال 2015

 

أنطونى بانبوري

 قال أنطونى بانبوري مساعد أمين عام  الأمم المتحدة للدعم الميداني أمس الجمعة إن هناك 69  حالة اعتداء  واستغلال جنسي مؤكدة ضد قوات حفظ السلام للأمم المتحدة في عام  2015، من بينها 22 حالة في جمهورية أفريقيا الوسطى ، معلنا تفاصيل خمسة  ادعاءات جديدة.

وقال بانبوري، إنه بسبب العدد الكبير من الادعاءات ضد بعثة حفظ السلام  في جمهورية أفريقيا الوسطى  شهد عام 2015 زيادة للمرة الأولى منذ خمس  سنوات.

وأعلن المسؤول الأممي عن خمسة ادعاءات جديدة لاعتداءات جنسي في جمهورية  أفريقيا الوسطى تشمل أفراد جيش وشرطة من بنجلاديش وجمهورية الكونغو  الديمقراطية والمغرب والنيجر والسنغال.  وتم تحديد هوية ستة من القصر  كضحايا في الحالات الجديدة.

وحبس بانبوري  دموعه وهو يتعهد بالقضاء على الاعتداء الجنسي من قبل قوات  حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.