فاجعة” عيلان كردي ” تتكرر بعد غرق 6 أطفال في بحر أيجه

لحظة العثور على جثة الطفل الان كردي -ارشيف

في فاجعة جديدة  تعيد الي الاذهان مأساة الطفل السور الان كوردي الذي عثر على جثه غريقا عند أحد الشواطئ التركية،   أعلن خفر السواحل اليوناني ان 15 شخصا على الاقل بينهم ستة اطفال لقوا مصرعهم صباح اليوم  الجمعة في حادثي غرق.

وقال بيان لخفر السواحل اليوناني أن الحداث الأول  وقع  قبالة سواحل فارماكونيسي والثاني مقابل كالوليمنوس في بحر ايجة بينما فقد عشرات المهاجرين الآخرين.

واشار البيان إلى أن  الحادث الاول الذي وقع حوالى الساعة 00,30 بتوقيت غرينتش من ليل الخميس الجمعة، تمكن 48 شخصا من الخروج سالمين الى شاطئ فارماكونيسي بعدما جنح زورقهم على صخور، حسب شرطة المرافئ. وقام خفر السواحل بانتشال جثث ستة اطفال وامرأة بعد هذا الحادث.

 واضاف” ولكن  بعد ساعات، جنح مركب آخر قبالة سواحل جزيرة كالوليمنوس الصغيرة. وقالت الشرطة انها انتشلت ثماني جثث حتى الآن”.

ونجا من الحادث الثاني 26 شخصا. لكن ناجين قالوا ان المركب كان يقل عشرات الاشخاص.

وكان العالم قد انتفض بعد غرق الطفل السوري الان كوردي واعلنت الحكومات الغربية عن استقبال مئات الالاف من اللاجئين ،ولكن تغيرت سياسة تلك الدول تجاه اللاجئين بعد تفجيرات باريس وهجوم ساوث كارولينا بأمريكا ،واحدث التحرش الجنسي التي وقعت  في المانيا ليلة رأس السنة واتهم فيها المهاجرين .


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة