الزيات : القمع في مصر يؤسس لمرحلة قادمة من الانتقام

قال منتصر الزيات رئيس اللجنة القانونية للدفاع عن سجناء الرأي إن توقيع مصر على الاتفاقيات الدولية الخاصة بحقوق الإنسان يعني أن تلك الاتفاقيات أصبحت جزءا من الميثاق الوطني ويتعين على القضاء المصري أن يطبقها وهو ما لا يحدث على أرض الواقع .

وأضاف الزيات خلال لقاءه في النافذة المسائية على قناة الجزيرة مباشر أن المشكلة تتمثل كذلك في أن مراكز حقوق الإنسان والعاملين في هذا المجال باعوا القضية وأصبحت بالنسبة لهم مجرد “سبوبة” إلا القليل منهم على غرار مركز النديم وجمال عيد من الذين لا زالوا يحاولون الدفاع عن حقوق الإنسان المهدورة في مصر على حد قوله.

وأوضح أن ما يحدث الآن من انتهاك حقوق الإنسان وإهدار كرامته بالقتل والاعتقال والتعذيب يؤسس لمرحلة قادمة من الكراهية والانتقام كما حدث في مصر منتصف التسعينات من القرن الماضي بعدما تجاوزت السلطة الأمنية كل الخطوط الحمراء بحق الإسلاميين وغيرهم.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة