فيديو لـ”جنين راقص” يحصد 12 مليون مشاهدة!

قد لا تفكر إحداهن بالإجهاض أبداً بعد مشاهدة هذا الفيديو، الذي سوف تعرفون من خلاله لماذا لا تشعر المرأة بالراحة أبداً طوال فترة الحمل؟ ومع ذلك تتحمل الأم كل الصعاب والتعب من أجل عيون “ملاك السهر” الذي تنتظر قدومه على مدار 9 أشهر.

وبحسب صحيفتي “ميرور” و”إكسبريس” البريطانيتين، فإن أكثر من 9 ملايين مشاهدة حصدها مقطع الفيديو لهذا الجنين “الراقص” والذي أصبح “نجماً” على مواقع التواصل الاجتماعي، لكن ارتفع العدد إلى 12 مليوناً في لحظة نشر هذا الموضوع والعدد مرشح للزيادة.

ويظهر مقطع الفيديو جنينا مرحا ونشيطا جداً يفضل الرقص بإيقاع سريع بدلاً من البقاء بانتظار  لحظة الخروج إلى النور، لدرجة أن حركاته المفرطة توحي بأنه يرقص بكل أطرافه وكأنه يسمع أغنية يتلوى على وقع نغماتها.

كما يوضح الفيديو حركات يدي الطفل النادرة وكأنه يلوح للجمهور صعوداً وهبوطاً، وكذلك لحظات التثاؤب وحركات الفم بشكل مذهل، وليس مجرد الركل أو تحريك اليدين كما هو معتاد مشاهدته في السونار.

نُشر الفيديو لأول مرة يوم 19 ديسمبر على حساب موقع Meddy Bear الطبي على فيسبوك، لكن حتى الآن لا تُعرف هوية الأم الحامل والدة الجنين الراقص كما لا توجد تفاصيل حول عمر الجنين، وذكرت الشبكة أن المقطع جاء من موقع طبي في أوكرانيا.

ومنذ نشر الفيديو وتداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي حتى حصد نحو 12 مليون مشاهدة إلى الآن، وتحول الجنين تدريجياً إلى نجم السوشيال ميديا الغربية، وأثار الكثير من التعليقات الساخرة حول رقصته الاستثنائية.

فتوقع البعض ولادة طفل مفرط بالنشاط والحماس، كما علق أخرون بشكل ساخر بأن الجنين سيخرج برقصات جديدة لم يعرفها عالم الرقص من قبل، بينما علقت مشاهدة: “كيف تفكر إحداهن بالإجهاض بعد مشاهدة هذا الملاك والتمتع بـ”هبة الحياة”؟

من جهتهم أكد باحثون أن أول حاسة تبدأ عند الجنين هي حاسة اللمس، أما الإحساس باللمس يبدأ بالوجه في الأسبوع السابع تقريبا لينتقل بعدها تدريجياً لباقي أعضاء الجسم.

 نحو 12 مليون مشاهدة للفيديو-Meddy Bear

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة