المعارضة السورية : أمريكا راجعت موقفها من الأسد إرضاء لروسيا

منسق للمعارضة السورية رياض حجاب

حذر رياض حجاب منسق المعارضة السورية من أن المعارضة تواجه مأزقا صعبا بشأن المشاركة في محادثات السلام الخاصة بالأزمة السورية والتي من المقرر انعقادها في جنيف نهاية الشهرالحالي وذلك بسبب التراجع المستمر لموقف الولايات المتحدة الأمريكية من الأزمة ومن رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وقال حجاب اليوم الثلاثاء ” إن الولايات المتحدة تراجعت عن موقفها بشأن سوريا بما في ذلك مستقبل الرئيس بشار الأسد لاسترضاء روسيا”

وأضاف حجاب – الذي اختير في ديسمبر منسقا للهيئة التفاوضية للمعارضة لقيادة المحادثات المستقبلية بشأن سوريا – إن الخلافات لا تزال قائمة مع الحكومة السورية والأمم المتحدة بشأن جدول أعمال المحادثات.

وقال “للأسف يوجد تراجع واضح جدا خاصة من الولايات المتحدة فيما يخص أجندة المفاوضات” مشيرا إلى أن الأمريكيين يرغبون في تشكيل حكومة يترك النظام للمعارضة فيها عددا قليلا من الوزارات.

وقال إن التراجع الأمريكي بدا في بنود قرار مجلس الأمن الدولي في ديسمبر الماضي والذي رسم خارطة طريق لمحادثات السلام لكنه فشل في الاتفاق على مستقبل الرئيس السوري  ، ووصف حجاب هذا القرار بأنه  يضم الكثير من الثغرات ويشوبه الغموض.  

وأضاف قائلا ” لم يذكر الروس ولا الأمريكيون الأسد خلال المفاوضات ولم يتحدثوا عن رحيله وهذا تراجع واضح، وذكر بما سبق وقاله أوباما بأن الأسد ليس له شرعية, وأضاف  أن كيري يبدو وكأنه يقدم تنازلات.”

وانتقد حجاب الإدارة الأمريكية والرئيس باراك أوباما بشأن  التعامل مع مقترحات فرض منطقة حظر طيران لحماية السوريين وتعامله مع الأسلحة الكيماوية لدى الحكومة السورية.

وقال “لا يرغب أوباما فيها (فرض منطقة حظر طيران) ..

 

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة