ليبيا.. ليون يطلب من "المؤتمر العام" مناقشة المسار الأمني

المبعوث الأممي في ليبيا برناردينو ليون

 

دعا المبعوث الأممي في ليبيا، برناردينو ليون، المؤتمر الوطني العام، إلى تقديم ممثلين عنه لمناقشة المسار الأمني ضمن برنامج الحوار الليبي، الذي ترعاه البعثة الأممية.

ووجه "ليون" رسالة إلى فريق الحوار عن المؤتمر، يطلب منه ترشيح ممثلين عنه لبدء جلسات المسار الأمني للقائهم الأربعاء القادم في طرابلس، قبل بدء جولة الحوار القادمة في مدينة الصخيرات المغربية، الخميس.

وكان المؤتمر الوطني العام، والحكومة المنبثقة عنها، وجها رسالتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة، استنكرا فيهما مساعي "ليون" للقاء قادة عسكرين وضباط بالجيش الليبي، دون التنسيق مع المؤتمر، ورئاسة الأركان المنبثقة عنه، فيما اعتبرت الحكومة مساعي المبعوث الأممي "شقا للصف الليبي، وتفكيكا لبنيته الاجتماعية"، وطالبت الأمين العام بالتدخل لوقف نشاطات "ليون"، التي وصفتها بــ"المشبوهة".

إلى ذلك أعلنت سرايا مسلحة تابعة للمؤتمر الوطني العام، في بيان لها، رفض قبول دعوة "ليون" للاجتماع بهم دون التنسيق مع رئاسة الأركان معتبرة طلبه "خرقا للسيادة الليبية".

جدير بالذكر، أن رئيس المؤتمر الوطني العام، نوري أبوسهمين، وجه رسالة مساء السبت الماضي إلى المبعوث الأممي حذره فيها من الاتصالات بقادة في الجيش دون التنسيق معه، ملوحا بإمكانية عرض المسألة على القضاء الدولي والمحلي.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة