رئيس الوزراء اليمني يعود إلى عدن

رئيس الوزراء اليمني خالد بحاح يعود إلى عدن

بعد شهور من العمل خارج الاراضي اليمنية وتحديدا  من داخل المملكة العربية السعودية عاد رئيس الوزراء اليمني خالد بحاح و7 وزراء من الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا  الي مدينة عدن بجنوب اليمن .

وقال راجح بادي المتحدث باسم الحكومة اليمنية إن بحاح والوزراء الذين سافروا معه ينوون الإقامة في عدن بشكل دائم .

وأشار موقع عدن الغد الإلكتروني إلى  أن  المتحدث باسم الحكومة اليمنية قال اليوم في مؤتمر صحفي عقده بفندق  القصر بعدن إن حكومة بحاح العائدة الي عدن ستناقش عددا من الملفات منها الملف الامني واعادة الاعمار ودمج المقاومة في الجيش .

تأتي عودة بحاح من السعودية عقب عودة عدد من الوزراء من المملكة في الأسابيع التي اعقبت استعادة السيطرة على عدن. وكان بحاح قد قام بزيارة خاطفة إلى المدينة في أول أغسطس

وكانت المقاومة اليمنية قد احرزت نصرا استراتيجيا في حربها ضد جماعة الحوثي وتمكنت من طردهم من عدن قبل عدة أسابيع وذلك بمساعدة قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية .

 وكان الرئيس اليمني  عبد ربه منصور هادي قد انتقل  من عدن التي هرب اليها من صنعاء إلى العاصمة السعودية الرياض في مارس بعدما سيطر الحوثيون على المدينة. ومنذ استعادة السيطرة على المدينة من قبضة الحوثيين انطلقت القوات الموالية لهادي -بدعم من الضربات الجوية التي يشنها التحالف العربي  – صوب الشمال وصدت الحوثيين المدعومين عسكريا وماليا  من  إيران.

وتشن الآن قوات برية عربية ومقاتلون موالون لهادي هجوما في محافظة مأرب إلى الشرق من العاصمة صنعاء سعيا إلى طرد الحوثيين من العاصمة التي استولت عليها الجماعة الشيعية في سبتمبر  2014.

وانسحبت الحكومة اليمنية من محادثات سلام برعاية الأمم المتحدة في مطلع الأسبوع لكن بادي قال يوم الثلاثاء إن الحكومة مستعدة للعودة إلى المحادثات إذا قبل الحوثيون قرار الأمم المتحدة الذي يدعوهم إلى الاعتراف بهادي كرئيس والانسحاب من المدن الرئيسية في البلاد.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة