نتنياهو يدعو لعمل مشترك ضد “الإسلام المتشدد ” السني والشيعي

بنيامين نتنياهو

زعم بنيامين نتانياهو  رئيس الوزراء الإسرائيلي أن ما وصفه بالإسلام المتشدد يهدد بتفتيت الشرق الاوسط ،ودعا نتنياهو قبل لقائه نظيره البريطاني ديفيد كاميرون بالعاصمة البريطانية لندن  إلى ضرورة القيام بعمل مشترك –دون أن يحدده – للتصدي لـ” الإسلام المتشدد السني والشيعي معا “حسب زعمه .

وقال نتانياهو في بيان له إن الشرق الأوسط يتعرض للتفتيت نتيجة قوى الإسلام المتشدد، السنة وعلى رأسها تنظيم “الدولة الإسلامية” والشيعة وعلى رأسها إيران “

وأضاف “أعتقد أنه يمكننا العمل معا للتصدي للإسلام في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا “

 وكان  نتانياهو قد كرر بالأمس لدى وصوله إلى لندن للتنديد بالاتفاق النووي مع إيران معتبرا أنه من الضروري التخلي عن الأوهام، وقال في بيانه, إن خامنئي يريد تدمير دولة إسرائيل مؤكدا أن الاتفاق لن يؤدي إلا إلى تشجيع “الإرهاب” الإيراني.

ويتوقع مراقبون  أن يعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي خلال لقائه بكاميرون استعداده لاستئناف فوري للمفاوضات المباشرة مع الفلسطينيين بلا شروط مسبقة”.

تزامن وصول نتانياهو الأربعاء مع مظاهرات مناصرة وأخرى معارضة لإسرائيل,  ومشادات أدت إلى توقيف عدد من الأشخاص.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة