تنظيم ولاية سيناء يهدد بقتل رهينة كرواتي

صورة الرهينة الكرواتي

 

نشر تنظيم ولاية سيناء مقطع فيديو يتضمن ما سماها "رسالة إلي الحكومة المصرية" كشف فيه عن اختطافه لأحد الأشخاص من كرواتيا.

وعرض المقطع الذي لم تزد مدته عن دقيقة وربع، استغاثة لشخص يدعي "توماسلاف سوبك" كرواتي الجنسية ويعمل بأحد الشركات الفرنسية في القاهرة بحسب تعريفه لنفسه في التسجيل المنشور.

وقال المختطف إن جنود تنظيم الدولة اختطفوه في 22 يوليو الماضي، ويعرضون مبادلته بما سماه "الأسيرات المسلمات في السجون المصرية" وإلا سيتم قتله خلال 48 ساعة من لحظة ظهور الإصدار.

وكانت وزارة الخارجية الكرواتية قالت يوم 24 يوليو تموز الماضي إن مسلحين خطفوا مواطنا كرواتيا في منطقة القاهرة الكبرى واكتفت بنشر الأحرف الأولى من اسمه وهي (تي.اس.). وقال مصدر أمني مصري آنذاك إن الشرطة تبحث عنه.

وقالت مجموعة سي.جي.جي الفرنسية المتخصصة في جيولوجيا النفط والغاز يوم الأربعاء إن أحد موظفيها اختطف في مصر وإنه محتجز لدى تنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت شركة أرديسيز مصر وهي وحدة تابعة لسي.جي.-جي في بيان إن أحد موظفيها اختطف في 22 يوليو تموز أثناء سفره إلى القاهرة.

وقالت الشركة "تؤكد أرديسيز مصر أنه الرهينة الذي ظهر في الفيديو الصادر عن ولاية سيناء التابعة للدولة الإسلامية".


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة