مقتل ضابطي شرطة و4 مدنيين في هجمات شرقي تركيا

مقاتلون تابعون لحزب العمال الكردستاني – رويترز

لقى 4 مدنيين حتفهم بينهم طفل إضافة إلى 2 من الشرطة عقب اشتباكات وأعمال عنف جنوب شرقي تركيا اليوم (الأحد) وذلك بعد انهيار وقف إطلاق النار بين القوات الحكومية والمقاتلين الأكراد التابعين لحزب العمال الكردستاني.

وقالت مصادر أمنية لرويترز إن طفلا قتل نتيجة انفجار عبوة ناسفة ، إضافة إلى مقتل ضابط شرطة في حادث منفصل في حي ديجليكنت بإقليم ديار بكر، وحملت المصادر حزب العمال المسؤولية عن تلك الحوادث.

فيما قالت وكالة دوجان للأنباء إن منطقة سيلوبي جنوب شرقي ديار بكر شهدت مقتل ثلاثة مدنيين عندما فتحت الشرطة النار على منزل  اشتبه به ولم يعلن سبب لإطلاق النار، إضافة إلى مقتل ضابط شرطة في حادث منفصل بالمنطقة نفسها.

وبصورة شبه يومية تقع ـ منذ شهر ـ  اشتباكات بين قوات الجيش التركي والمقاتلين التابعين لحزب العمال الكردستاني، بعد عدة غارات جوية للجيش على معسكرات للأكراد تقع شمال العراق.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة