جنيف تستضيف الجولة الأخيرة من الحوار الليبي

إحدى جلسات الحوار الليبي (أرشيفية)

 

أعلنت الأمم المتحدة أن الجولة الأخيرة من الحوار بين الفرقاء الليبيين، ستجري في مدينة “جنيف” بسويسرا، يومي 3 و4 أيلول/سبتمبر المقبل.

وذكرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، المعروفة بـ “أونسميل”، في بيان لها الأحد، أن الجولة الأخيرة من الحوار، الذي جرى في “أجواء إيجابية وبناءة” في مدينة “الصخيرات” بالمغرب الأسبوع الماضي، ستجري في جنيف.

وأشار البيان إلى أن الفرقاء الليبيين المشاركين في الحوار المتواصل منذ 7 أشهر، اتفقوا على ضرورة إجراء جولة أخيرة، من أجل استكمال الحوار، وإنجاح “الاتفاق السياسي الليبي”.

بدوره دعا المندوب الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا، برناردينو ليون، جميع الأطراف إلى ترك خلافاتها جانبا، ووضع مصلحة البلاد نصب أعينهم، في سبيل تحقيق الوفاق المنشود.

ووقعت أطراف ليبية، من بينها مجلس النواب، وعمداء مجالس بلدية، أبرزهم المجلس البلدي في مصراتة، بالأحرف الأولى، على وثيقة الاتفاق السياسي بالصخيرات المغربية الشهر الماضي، غير أن المؤتمر الوطني العام في طرابلس، اعترض على مضمونها، وطالب بتعديلات على نصها.

وكان المبعوث الأممي إلى ليبيا، “برناردينو ليون”،  قال في مؤتمر صحفي الجمعة الماضية على هامش جولة الحوار الليبي بالصخيرات المغربية، إن “إيجاد حل للأزمة الليبية سيتم خلال الأسبوعين القادمين”، خصوصًا أن “اقتراح أسماء لشغل رئيس حكومة وحدة وطنية، سيتمّ خلال الأسبوع المقبل”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة