الحكم بإعدام 10 من “بوكو حرام” في هجمات بتشاد

 

المتهمون من أعضاء بوكو حرام أثناء جلسة الحكم  (الفرنسية)

أصدرت محكمة في تشاد أمس الجمعة، حكما بالإعدام على 10 من عناصر جماعة بوكو حرام لتورطهم في تفجيرين انتحاريين، أسفرا عن مقتل 38 شخصا في العاصمة انجمينا، في أول محاكمة لعناصر الجماعة التي انبثقت من نيجيريا.
 

ووجهت إلى المدانين تهم التآمر الإجرامي والقتل والتدمير المتعمد باستخدام المتفجرات، والنصب والاحتيال، وحيازة الأسلحة والذخيرة بشكل غير قانوني، واستخدام المواد ذات التأثيرات النفسية والعقلية.

ومن بين المدانين النيجيري محمد مصطفى المعروف باسم “بانا فانايي” والذي تتهمه السلطات التشادية بأنه وراء الهجمات الانتحارية التي استهدفت مدرسة ومبنى للشرطة في نجامينا في 15 من يونيو/حزيران، وأسفرت عن مقتل 38 شخصا وإصابة أكثر من مائة آخرين.

وعقب اعتقال فانايي في أواخر يونيو، أكد الادعاء التشادي أنه “زعيم شبكة لتهريب الأسلحة والذخائر بين نيجيريا والكاميرون وتشاد”.

وتعاني نيجيريا وجاراتها تشاد والكاميرون والنيجر من هجمات ترتكبها جماعة بوكو حرام، وأعلنت هذه الدول في وقت سابق من هذا العام تشكيل قوة إقليمية لإنهاء تمرد الجماعة الذي أودى بحياة أكثر من 15 ألف شخص منذ بدءه في 2009.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة