لاجئون سوريون يطالبون بالسماح لهم بالعبور إلى مقدونيا

قال لاجئون سوريون محتشدون على الحدود المقدونية اليونانية -فى محاولة للعبور إلى مقدونيا- إنهم يعايشون أوضاعا سيئة للغاية, بسبب البرد القارص وسقوط الأمطار وإصابة بعضهم بالأمراض الخطيرة.

وطالب اللاجئون السوريون المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركيل” بمساعدة الأطفال والنساء والمسنين والسماح لهم بالعبور إلى ألمانيا عبر مقدونيا.

وأوضح مسؤول بمفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة باليونان إن لديه معلومات بوصول مواد إغاثية للعالقين على الحدود.

من جانبه، قال الصحفي السوري “حازم داكل” للجزيرة مباشر, إن عدد العالقين على الحدود المقدونية وصل إلى 5 آلاف شخص، مشيرا إلى أن السلطات المقدونية اشترطت دخول العائلات أولا, وطالبت العالقين بورقة يوقع عليها اللاجئ تسمح له بقضاء 3 أيام فقط فى مقدونيا, وهو أمر لم يحدث من قبل، مضيفا أن السلطات المقدونية اتخذت هذا الإجراء لتقليل أعداد المهاجرين إلى أراضيها.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة