10 ملايين طفل يمني بحاجة لمساعدات إنسانية

اليمن والطفولة المهددة (أرشيف الجزيرة)

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” إن نحو ألف طفل سقطوا بين قتيل وجريح نتيجة العنف المتصاعد في اليمن منذ 4 أشهر.

وأوضحت “يونيسيف” في تقريرها الذي يحمل عنوان “اليمن طفولة مهددة” أن تلك الفترة شهدت مقتل 400 طفل وإصابة 600.

وبحسب التقرير يصل متوسط عدد الأطفال الذين يقتلون في اليمن بشكل يومي إلى 8.

كما أشار التقرير إلى أن الصراع المسلح أدى لتعطل الخدمات الصحية وارتفاع معدلات سوء التغذية بين الأطفال وإغلاق المدارس وارتفاع عدد الأطفال المجندين في الجماعات المسلحة.

وأوضح التقرير أن نحو 10 ملايين طفل يمني بحاجة ماسة للمساعدات الإنسانية.

من جانبه، أعرب “ستيفان أوبراين” مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، عن صدمته مما رآه في اليمن من مآسٍي يتعرض لها المدنيون.

وشدد أمام مجلس الأمن الذي عقد جلسة لبحث الأوضاع الإنسانية في اليمن، على ضرورة إبقاء كل المعابر البحرية والجوية مفتوحة أمام قوافل الإمدادات الإنسانية.

من جهة أخرى قال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إن العلم  اليمني سيرتفع في مرّان، بصعدة، طال الوقت أم قصر، وأن اليمن لن يعود الى عصر الإمامة.

وأضاف “هادي” خلال لقاء مع الجالية اليمنية في الدوحة، أن نتائج الحوار الوطني ستنفذ بمشروع الأقاليم الستة لليمن، شاء من شاء و أبى من أبى.

كما أشاد الرئيس اليمني بدول الخليج، وفي مقدمتها السعودية، واصفاً قرارها بشن “عاصفة الحزم” بأنه قرار شجاع، وفي الاتجاه الصحيح

من جهته، قال وزير حقوق الإنسان في اليمن “عزالدين الأصبحي” في لقاء مع برنامج “بلا حدود” على شاشة “الجزيرة” إن حكومته قدمت مبادرة متقدمة تعتبر خارطة طريق حقيقية للحل السياسي, بحسب قوله.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة