مصر بين الفرح والصراخ على مواقع التواصل الاجتماعي

التفريعة الجديدة لقناة السويس

 

“مصر بتفرح” هذا هو الهاشتاج الذي دشنه أنصار الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، احتفالا بقرب موعد افتتاح مشروع قناة السويس الجديدة في السادس من أغسطس المقبل.

وحرصت مواقع الصحف وصفحات الفضائيات على مواقع التواصل الاجتماعي على نشر الهاشتاج، للمساهمة في نشره واحتلاله مرتبة متقدمة ضمن قائمة الأكثر انتشارا.

وكتب أحمد مجدي: مصر بتفرح واللى مش عاجبه يشرب من البحر

وقال باسل عادل، عضو مجلس الشعب السابق: شكرا لكل يد مصريه شريفة حفرت في مشروع قناة السويس الجديدة.

وقال المذيع أحمد يونس: يا رب تمها على خير وكمل فرحتنا، مجرد بداية ان شاء الله.

وقالت إسراء: أيادي مصرية خالصة حفرت باليد والعرق، قناة السويس الجديدة بكم ولكم.

وقال هشام سري: مشروع القناه جايب شلل للإخوان و(…) النشطا، كل سفينه بتعدى كأنها بتعدى على رقبتهم، أى ناشط عاوز تغيظه اعمله مينشن بكلمة سفينة.

لكن في المقابل، حرص معارضون للنظام على كتابة تعليقات معاكسة للمؤيدين على نفس الهاشتاج.

وقال بلال وهب: تكلفة حفل افتتاح قناة الوهم الجديدة حوالي 240 مليون جنيه.. اعرضوا هذا الرقم على سكان أي قرية أو منطقة عشوائية وشوفوا رد فعلهم!

وقال عبد الرحمن صلاح: ناسا اكتشفت كوكبا جديدا ووصلوا لكوكب بلوتو ومعملوش نص الزيطة اللى عملها السيسى ومؤيديه على التفريعة الجديدة.

وذكر الناشط السياسي خالد عبد الحميد بالمعتقلين في السجون والقاضي المتهم بالرشوة الجنسية قائلا: رامي عبدالهادي القاضي اللي حبس صاحبي ياسين صبري وطلبة وطالبات كتير من الأزهر اتفضح أد الظلم اللي ظلمه لأبرياء.

وقال الكاتب الصحفي سامي كمال الدين: مصر بتفرح زي ما فرحت ب 100 مليارحصيلة المؤتمر الاقتصادي وزي ما اتعالجنا بالكفتة وقضينا على الإرهاب المحتمل وزي العاصمة الجديدة وزي المليون شقة.

في المقابل، دشن معارضون هاشتاج آخر يرد على الأول، بعنوان “مصر بتصرخ” ركزوا خلاله على مجموعة الحوادث المأساوية التي حدثت في البلاد خلال الأيام الماضية، منها غرق 40 شخصا كانوا على متن إحدى المراكب النيلية، ووفاة 24 شخصا حرقا نتيجة حريق ضخم في مصنع للأثاث بمدينة العبور قرب القاهرة، بالإضافة إلى السخرية من تهويل النظام من حجم مشروع التفريعة الجديدة للقناة، والحديث عن انتهاكات النظام من قتل واعتقال الشباب والنساء والأطفال.

وقال مجدي كامل: هاشتاج #مصر_بتصرخ يتصدر الترند لساعات، وسط تجاهل المواقع الاخبارية المصرية بأمر من عباس اللي قاعد في غرفة صناعة الاعلام الخاص.

ونشرت “سالي مصري” صورة للسيسي محتميا بحاجز زجاجي خلال حفل احتفال تخريج دفعة جديدة من طلبة كلية الشرطة قائلة: حكمت فظلمت فقعدت في قفص زجاجي يا سيسي.

وانتقدت نور الحق اعتزام الدولة توزيع ذهب على ضيوف حفل افتتاح تفريعة القناة قائلة: احنا نشحت الفلوس من الشعب ونعمل حفلة ونوزع دهب على الضيوف ودي قمة الانجاز!

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة