تركيا تعتقل المئات وتشن غارة جوية أولى في سوريا

القوات التركية تنفذ مداهمات في 13 محافظة

دخلت تركيا بقوة في الحملة العسكرية لمواجهة تنظيم الدولة عبر شن أولى غاراتها الجوية على مواقع تابعة للتنظيم في سوريا، فيما نفذت الشرطة حملة توقيفات “لمكافحة الإرهاب” في مختلف أنحاء البلاد.  

وأعلن مكتب رئيس الوزراء التركي “أحمد داود أوغلو” أن 3 مقاتلات تركية من نوع “اف 16” استهدفت مواقع لتنظيم الدولة في سوريا فجر اليوم.

وحسب المصدر نفسِه فإن  الطائرات أقلعت من قاعدة ديار بكر الجوية واستهدفت بثلاثة صواريخ موجهة مقرين عسكريين ونقطة تجمع تابعة للتنظيم من دون اختراق المجال الجوي السوري. وأوضح المصدر أن قرار تنفيذ العملية تم اتخاذه في اجتماع أمني عقد الخميس في أنقرة بناء على تخويل سابق للبرلمان التركي يعود إلى  أكتوبر/تشرين أول الماضي.

من جانبه قال “داود أوغلو”إن العملية التي جرت ضد تنظيم الدولة حققت هدفها ولن تتوقف.

وأضاف أن “مشاركة تركيا في الحرب المستمرة منذ أربع سنوات في سوريا غير واردة إطلاقا، لكننا سنتخذ جميع الإجراءات اللازمة لحماية حدودنا”.

وأوضح  “داود أوغلو” أن سلاح الجو التركي شن الغارة ردا على هجوم نفذه مسلحون في التنظيم الخميس على موقع متقدم للجيش التركي قرب مدينة كيليس، قتل فيه ضابط صف وأصيب جنديان بجروح.

من ناحية أخرى أطلقت السلطات التركية صباح الجمعة عملية مداهمات واسعة في اسطنبول شارك فيها 5 آلاف شرطي، بدعم من المروحيات ضد ناشطين مفترضين من تنظيم الدولة، بحسب وسائل الإعلام التركية.

وأفاد بيان صدر عن مكتب رئيس الوزراء أنه تم توقيف عدد إجمالي بلغ 251 شخصا لانتمائهم إلى “جماعات إرهابية” مضيفا أن المداهمات جرت في 13 محافظة تركية.

كما قتلت ناشطة من اليسار المتطرف في تبادل إطلاق نار مع الشرطة في أحد أحياء إسطنبول، بحسب وكالة “الأناضول” الرسمية.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة