موغريني: الاتفاق مع إيران فصل جديد في العلاقات الدولية

اجتماع إيران بالدول الكبرى

 

قالت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، "فيديريكا موغريني" إن الاتفاق الذي تم التوصل إليه مع إيران يتجاوز برنامجها النووي إلى بداية فصل جديد في العلاقات الدولية.

وأضافت "موغريني" قبل بدء الاجتماع الختامي للدول الكبرى مع إيران قبل اعتماد الاتفاق بشكل نهائي، إن ما حدث يثبت أن الدبلوماسية يمكنها أن تحل مشكلة سنوات من التوتر.

من جانبه، قال وزير الخارجية الإيراني "جواد ظريف" إن الاتفاق يمثل نصرا لكافة الأطراف، رغم أنه قد لا يكون مثاليا، معتبرا أنه يمثل "لحظة تاريخية وصفحة أمل جديدة".

وكان "يوكيا أمانو" المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، قد أكد أنه تم الاتفاق مع إيران على السعي لحل جميع القضايا العالقة قبل نهاية العام الحالي 2015، وأن الوكالة طلبت من إيران تقديم توضيحات متعلقة ببرنامجها النووي، خاصة فيما يتعلق بأنشطة التخصيب، بالإضافة إلى وضع ترتيب منفصل فيما يتعلق بموقع "بارشين" العسكري.

وأعلن في وقت سابق صباح الثلاثاء عن توصل الدول الكبرى إلى اتفاق مع إيران في المفاوضات النووية التي تستضيفها العاصمة النمساوية فيينا.

وكشف دبلوماسي غربي لوكالة "أسوشيتد برس"، عن تجاوز العقبات الأخيرة، والتوصل إلى اتفاق مع إيران ، مشيرا في هذا الإطار إلى تحقيق تفاهم حول دخول مفتشي الأمم المتحدة إلى المنشآت العسكرية الإيرانية، من أجل مراقبة البرنامج النووي، ويحق لإيران الاستفسار عن أي طلب يرد من الأمم المتحدة بشأن الدخول الى هذه المنشآت العسكرية.

وأكدت وكالة الأنباء الإيرانية أن الاتفاق ينص على رفع العقوبات الاقتصادية والمالية الأوروبية والأمريكية على إيران، والاعتراف بسلمية برنامجها النووي، والسماح لها بالاستمرار في التخصيب والأبحاث وتطوير أجهزة الطرد المركزي الرئيسية، والإفراج عن جزء من الأرصدة الإيرانية المجمدة في الخارج.

في المقابل، ينص الاتفاق على منع إيران من تطوير صواريخ تحمل رؤوسا نووية، والسماح للأمم المتحدة بدخول المنشآت النووية الإيرانية، وإمكانية التحقيق في أنشطة إيران النووية السابقة، وفرض قيود على بيع السلاح لإيران لمدة 5 سنوات، وخفض عدد أجهزة الطرد لمركزي بمقدار الثلثين لمدة 10 سنوات، مع إعادة فرض العقوبات الاقتصادية والمالية خلال 65 يوما إذا لم تلتزم إيران ببنوده.

ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" الاتفاق بأنه "خطأ سيء له أبعاد تاريخية" مؤكدا أنه "يعني حصول ايران على الجائزة الكبرى بمليارات الدولارات لمواصلة عدوانها بالمنطقة" على حد قوله.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة