رمضان يقترب.. والأسعار تشتعل في الأردن

مع قرب حلول شهر رمضان المبارك فإن ضغطا كبيرا يقع على عاتق الأسر الأردنية التي تعمل على إعادة هيكلة موازنتها لتغطية احتياجات الشهر الذي سيكون صعبا عليها بسبب ثبات الرواتب وارتفاع أسعار السلع الأساسية ومنها المحروقات.

ومن المعتاد أن تشهد الأيام العشرة الأوائل في شهر رمضان طلبا كبيرا على المواد الغذائية ما يؤدي إلى ارتفاع الأسعار ، لتلجأ أسر أردنية كثيرة من الطبقة المتوسطة وذوي الدخل المحدود لإعادة ترتيب أولوياتها وسبل إنفاقها هذا الشهر لتوفير احتياجاتها من السلع الأساسية في شهر رمضان الذي يأتي بعد منتصف الشهر الحالي وسط دخول متآكلة وغلاء فاحش .

ويتراوح متوسط معدل دخل الفرد الأردني شهريا ما بين 600 و700 دولار قياسا لمتوسط معدل رواتب مشتركي مؤسسة الضمان الاجتماعي في الأردن، ويرى خبراء أن الزيادات الحكومية التي طرأت على رواتب الموظفين بنسبة 2.5% مجدية، وبمعنى أنها لا تتواكب مع ارتفاع أسعار السلع، وارتفاع معدل التضخم الذي تحاول الحكومة أن تخفي أرقامه الحقيقية.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة