مطالبات بإعادة فتح معبر نصيب الحدودي بين سوريا والأردن

يعتبر معبر “نصيب” الحدودي بين سوريا والأردن مركزا استراتيجيا هاما في الجنوب السوري. وقد تمكنت قوات المعارضة المسلحة من السيطرة عليه مطلع أبريل/ نيسان الماضي، بعد معارك عنيفة مع قوات النظام.

إلا أن المعبر شهد فوضى وفلتانا أمنيا، نتيجة النزاع على إدارته بين فصائل المعارضة، وتسبب هذا الخلاف في  إضرار في البنية التحتية والممتلكات والبضائع، حتى تم تشكيل لجنة مدنية لإدارة المعبر وانسحاب الفصائل المسلحة منه.

ويقول أحد القائمين على إدارة المعبر للجزيرة مباشر، إنه تم تشكيل لجنة أمنية مكونة من 70 شخصا من العسكريين، وتم توزيع نقاط حراسة على المداخل، والمخارج لوقف أعمال النهب والتخريب التي كانت فيه.

وتجري حاليا مفاوضات مع الجانب الأردني لإعادة فتح المعبر من جديد، إلا أن الأردن ما زال يرفض هذا الطلب.

وفقد النظام السوري السيطرة على معظم معابره الحدودية مع العراق والأردن وتركيا، ولم يتبق إلا عدد محدود منها مع لبنان.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة