“واشنطن بوست” تحذف مقالا ينتقد الأوضاع في مصر

 صورة من المقال قبل حذفه من موقع الصحيفة على الانترنت

حذفت صحيفة  “واشنطن بوست”  الأمريكية مساء الأربعاء مقالا يرصد الأوضاع السياسية والجوانب الحقوقية في مصر وذلك بعد ساعة من نشره.

 

وجاء المقال بعنوان” مصر تحت حكم السيسي، الحملة على جماعات حقوق الإنسان تسوء” وقالت فيه أرين كوننجهام الكاتبة ومراسلة الجريدة بالقاهرة:  إن هناك حملة على جماعات حقوق الانسان في مصر هي الأسوأ في تاريخها

ويرصد المقال ما تتعرض له المنظمات الحقوقية والنشطاء الحقوقيون في مصر ، كالدعوة القضائية المطالبة بوقف نشاط منظمة هيومن رايتس ووتش، وكذلك القبض على ماهينور المصري وعلاء عبد الفتاح ، وغيرهما من النشطاء، إلى جانب انسحاب عدد من المنظمات والمراكز الدولية من مصر بسبب التضييقات الأمنية .

إلا أن الصحيفة حذفت المقال بعد فترة قصيرة من نشره دون الاعتذار إلى الجمهور أو ابداء أسباب الحذف

وحاول مراسل “الجزيرة مباشر” في نيويورك التواصل مع الجريدة للتعليق على الخبر إلا أن إنتهاء أوقات العمل الرسمية بالصحيفة حال دون ذلك .

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة