السبسي: نجاح الديمقراطية يعتمد على وجود اقتصاد قوي

الباجي قايد السبسي

 

أكد الرئيس التونسي “الباجي قايد السبسي” خلال زيارته الرسمية  إلى الولايات المتحدة الأمريكية أن المسار الديمقراطي في تونس لا يمكن أن ينجح ما لم يعتمد على اقتصاد قوي، وأن حكومته تعمل على ذلك.

وأضاف أنه لا توجد خلافات  بين  المكونات السياسية في تونس على عكس ما يدعي البعض، وأنها تتعايش في تناغم وسلام، مشيرا إلى أن تونس أصبحت عضوا في نادي الدول الأكثر ديمقراطية ونموا وانفتاحا.

 وأكد “السبسي” أن  تونس تواجه عدة تحديات على كافة المستويات، خاصة الجانب الأمني، إضافة إلى الإرهاب الذي تعاني منه البلاد، مشيرا إلى أن تونس تحارب الإرهاب بكل قوة، موضحا أن خسائر تونس من العمليات الإرهابية بلغت 7.5 مليار دولار.

ودعا “السبسي” من سماهم أصدقاء تونس، وعلي رأسها الولايات المتحدة الأمريكية لمساعدتها في محاربة الإرهاب.

وحول الوضع في ليبيا  قال الرئيس التونسي إن الحدود مع ليبيا مفتوحة وتوجد جماعات إرهابية كثيرة داخل ليبيا ويسهل عليهم التنقل إلى داخل الأراضي التونسية.

وأشار السبسي إلى أن هناك  مليون مواطن ليبي في تونس لا يستطيعون العودة إلى بلادهم مما يخلق مزيدا من الاعباء على بلاده، وأن البلدين كان بينهما تعاون كبير بكافة المجالات إلا أنه متوقف الآن، وأنه يأمل في أن يتحد جميع الأطراف في ليبيا للسيطرة على الوضع.

وأضاف أن تونس تحتاج إلى استقطاب الاستثمارات الخارجية، ما يستدعي تشجيع الاستثمارات المحلية.

 وفي نهاية كلمته قال السبسي “نريد لتونس أن تكون دولة قانون، لأن العملية الديمقراطية لا يمكن أن تنجح إلا بسيادة القانون”.

يذكر أن الرئيس التونسي بدأ زيارته إلى الولايات المتحدة الأمريكية يومي 21 و22 من مايو/آيار الجاري، مستهلا زيارته بالاجتماع مع وزير الخارجية الأمريكي “جون كيري” وعدد من أعضاء الكونجرس الأمريكي.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة