فرودريه مورينج : لا إعمار لغزة بدون رفع الحصار

دعا فرودريه مورينج مديربرنامج  الأمم المتحدة الإنمائي المجتمع الدولي إلى الوفاء بالتزاماته المادية نحو إعادة إعمار قطاع غزة

وأكد على أنه من الصعب إعادة  عملية الإعمار تحت الحصار واستمرار عدم إدخال مواد البناء من خلال المعابر المصرية.

وتابع مورينج خلال مؤتمر صحفي الثلاثاء في غزة أن عملية الإعمار تتطلب تضافر جهود المجتمع الدولي 

عن دور البرنامج الإنمائي في إعادة إعمار قطاع غزة الذي تعرض لأربعة حروب إسرائيلية منذ وصول حركة حماس لسلطة في عام 2006.

قال مورينج : نحرص على أمرين، عدم وجود سكان في مراكز الايواء، وتوفير كل معدات إعادة الاعمار، مشددا على أن دور وكالة  “الاونروا” منذ عام 48 19هو الدفاع عن اللاجئين.

وأشارمورينج إلى أن أكثر من أربعة ألاف أسرة تركوا منازل الإيواء التابعة للأونروا عقب نقلهم لمنازل جديدة، في حين حصل 1500 فرد على بدلات إيجار من قبل البرنامج  كي ينتقلوا إلى منازل جديدة.

وعن مخلفات الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة ، يقول مدير البرنامج الإنمائي ، إنها تمكنت حتى الأن من إزالة أكثر من 2600 طن من الركام ، وأكثر من 250 الف طنا من مخلفات المباني المهدمة ، وذلك تمهيدا لبنائها من جديد بحلول شهر ديسمبر المقبل .

 

وأضح أن إعادة الأعمار مسئولية حكومة الوحدة الفلسطينية بالأساس ، وفيما يخص التمويل الدولي لإعادة الأعمار قال فرودريه، إن البرنامج حصل على تمويل من كوريا الجنوبية و البنك الاسلامي للتنمية لكن العملية تحتاج إلي تكاتف دولي.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة