كاميرون ينتهي من تشكيل حكومته (الإثنين)

كاميرون يدخل مقر مجلس الوزراء البريطاني – أرشيف

بعد أربعة أيام من فوزه غير المتوقع في الانتخابات النيابية البريطانية، ينهي رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الاثنين تشكيل حكومته، بعد التمديد لأربعة من كبار الوزراء في حكومته السابقة، هم وزراء المالية والدفاع والداخلية الخارجية.

وقد عرض “كاميرون” أولويات ولايته الثانية، والتي جاء في طليعتها إعادة التفاوض على مكانة بريطانيا في الاتحاد الأوربي.

وبعد ولاية أولى تميزت “بالإصلاحات والانتعاش” بعد الازمة المالية، يريد الزعيم المحافظ تخصيص طاقته “لتجديد الشعور بالعدالة” في المجتمع، كما سيقول للنواب المحافظين حسب مقتطفات من كلمته نشرتها الصحافة البريطانية.

وفيما لم يلاحظ قسم كبير من البريطانيين تحسن أوضاعهم الاقتصادية، سيقول كاميرون أيضا في خطابة المرتقب بمجلس العموم “سنبذل كل ما في وسعنا حتى يشمل الانتعاش الاقتصادي جميع أنحاء البلاد”

وسيعرج كاميرون أيضا وفقا للمنشور من نص كلمته إلى تجديد علاقات بريطانيا  بأوربا، وكان كاميرون اكد لدى اعادة انتخابه وعده باجراء استفتاء حول انضمام بريطانيا الى الاتحاد الاوروبي “قبل نهاية 2017”.

وقد أجرى رئيس الوزراء الذي أكد مرة جديدة تأييده شخصيا بقاء بريطانيا في اتحاد أوربي يتم إصلاحه، اتصالات هاتفية بنظرائه الأوربيين في نهاية الاسبوع.

ويريد في مرحلة أولي القيام بمحاولة إعادة التفاوض على شروط الانتماء إلى الاتحاد الأوربي، كالحصول على حق النقض على قرارات يمكن أن تعتبرها بريطانيا مسيئة لمصالحها الوطنية.

ويريد أيضا كاميرون في فترة ولايته الجديدة الحد من تدفق المهاجرين الأوربيين من خلال وضع شروط للحصول على مساعدات اجتماعية.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة