تظاهرات مصرية رافضة للانقلاب باسبوع”الصمود طريق النصر”

تظاهرات ضد الانقلاب العسكري بمصر في أسبوع “الصمود طريق النصر”

خرجت عدة تظاهرات منددة بالانقلاب العسكري في مصر وبأحكام الإعدام والمؤبد الأخيرة، في بداية الاسبوع الجديد الذي دعا إليه تحالف دعم الشرعية تحت عنوان “الصمود طريق النصر” .

ففي محافظة الدقهلية ، مركز ميت غمر، نظم التحالف دعم الشرعية عدة فعاليات منددة  بحكم العسكر  و بسوء الأحوال المعيشية، ضمن فعاليات جمعة “الصمود طريق النصر” التي دعا لها تحالف دعم الشرعية .

 ورفع المتظاهرون  شارات رابعة العدوية ولافتات تطالب بإسقاط الحكم العسكري وتندد بأحكام القضاء الجائرة، مؤكدين استمرار حراكهم الثوري حتى إسقاط الانقلاب والإفراج عن جميع المعتقلين والقصاص للشهداء.

وتنوعت الفعاليات بين سلاسل بشرية ومسيرات دراجات بخارية بقرى “دنديط” و”كوم النور” و”ميت أبو خالد”.

كما خرجت تظاهرات منددة  بحكم العسكر في الإسكندرية، من مناطق: الورديان والعجمي “غرب” والعوايد وأبو سليمان والعصافرة  وسيدي بشر “شرق” والحضرة ومحرم بك”وسط” مرددة هتافات مناهضة لحكم العسكر وجرائمه، ومطالبة بعودة المسار الديمقراطي، وعودة الجيش لثكناته واحترام إرادة الشعب المصري، والانتصار للحرية والكرامة الإنسانية.


وفى السياق نفسه تصدى متظاهرو منطقة العصافرة لاعتداء قوات الأمن على تظاهرة لهم  كما أفاد شهود عيان، حيث أطلقت قوات الأمن طلقات الخرطوش وقنابل الغاز، الأمر الذى أسفر عن إصابة عدد من المتظاهرين في مناطق متفرقة بالجسد.


من ناحية أخرى خرج الثوار في محافظة الجيزة، من أرض اللواء وبولاق الدكرور  في مسيرة  كبيرة تنديدا بأحكام الإعدام وانتهاكات الداخلية، انطلاقا من مزلقان أرض اللواء .


كما خرجت تظاهرات في القاهرة من أحياء: لمعادي والبساتين. ومن   مركز “أبو حماد”  والإبراهيمية بالشرقية، ومن بنها بمحافظة القليوبية، و من “أبوحمص”  بمحافظة البحيرة ومن العريش بشمال سيناء، و مركز الزينية شمالي الأقصر. وهي تظاهرات رفعت كلها المطالب نفسها، منادية بإنهاء حكم العسكر، ووقف أحكام الإعدام، والقصاص للشهداء والمصابين، والإفراج عن المعتقلين، وعودة المسار الديمقراطي .

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة