أنباء عن مقتل “عزة الدوري” في عملية عسكرية والبعث ينفي

عزة الدوري – نائب الرئيس العراقي الأسبق

قال محافظ صلاح الدين “رائد الجبوري” الجمعة إن “عزة الدوري” نائب الرئيس العراقي الراحل “صدام حسين” قتل في عملية عسكرية كبيرة بالمحافظة، بينما نفى حزب البعث المنحل، وقال في تصريحات  صحفية  إن هذه التقارير لا صحة لها.

كانت قناة فضائية عرضت  صورة لرجل ميت يشبه كثيرا الدوري الذي يعتقد أنه كان العقل المدبر لتنظيم الدولة بالعراق.

ونقل تقرير على لسان الجبوري قوله “القوات الأمنية تمكنت من قتل عزة ابراهيم الدوري خلال عملية استباقية في منطقة حمرين قرب حقول علاس” من دون تقديم أي تفاصيل إضافية في الوقت الذي تناقلت فيه وسائل إعلام عراقية محلية ما قالت إنها صورة للدوري بعد مقتله.

ويشار إلى أن الإعلان عن مقتل الدوري ليس الأول حيث تم الإعلان عن مقتله سابقا وأكثر من مرة.

ويذكر أن عزة الدوري، وجه جملة رسائل مطلع أبريل/ نيسان الجاري في تسجيل صوتي بمناسبة ذكرى مرور 68 عاما على تأسيس حزب البعث، فأعلن تأييده للعمليات العسكرية ضد من وصفهم بـ”أذناب الفرس” باليمن، كما حذر الدول العربية من “طوفان فارسي” قادم، ودعا الرئيس السوري “بشار الأسد” إلى ترك السلطة، كما وصف رئيس الوزراء العراقي “حيدر العبادي” بأنه أسوأ من سلفه نوري المالكي.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة