المركز العربي الإفريقي للحريات يندد بإعدام محمود رمضان

تساءل المركز عن مصير قضايا شهداء ثورة 25 يناير -أرشيف

استنكر المركز العربي الإفريقي للحريات وحقوق الإنسان السرعة، التي تم بها تنفيذ حكم الإعدام بحق المتهم محمود رمضان في القضية المعروفة إعلاميا بأحداث السطح بسيدي جابر.

وتساءل المركز في بيان تسلمت الجزيرة مباشر نسخة منه، عن مصير قضايا شهداء ثورة 25 يناير، المنظورة أمام المحاكم والتي لم يتم البت فيها نهائيا حتى الآن، منددا “بأحكام البراءة للقتلة والجناة الأصليين مع وجود الأدلة الكاملة على الجرائم وعلى مرتكبيها مما يثير الشكوك حول استقامة العدالة وازدواجية معايير التقاضي” حسب ذكر البيان الذي أصدر عقب تنفيذ حكم الإعدام.

كما استنكر المركز غض الطرف عن توصية محكمة الاتحاد الافريقي والتي أوصت بوقف تنفيذ الحكم، “مما يسئ لسمعة القضاء المصري والانتقاص من هيبته ويتعارض مع الأعراف الدولية الواجب احترامها” حسب وصف المركز ذاته.

وحذر المركز من خطورة صدور الكثير من أحكام الإعدام الجماعية في العديد من القضايا المنظورة حاليا أمام القضاء، مشككا في مصداقية القضية التي أغفلت الاستماع إلى كل شهود النفي واكتفت بالاستماع لبعضهم وكذلك القبض على محامي المتهم في بداية القضية حسب نص البيان.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة