تأجيل محاكمة صحفيي الجزيرة إلى 25 من مارس

محكمة مصرية ترجيء محاكمة فهمي وباهر إلى 25 من مارس

أرجأت محكمة مصرية محاكمة صحفيي قناة الجزيرة التلفزيونية إلى 25 من مارس/ آذار الجاري بعد أن أمرت بتشكيل لجنة فنية جديدة لفحص عملهم الذي أدينوا في السابق بسببه.

وصدر قرار تشكيل اللجنة الفنية الجديدة بعد أن اعترف خبير في اللجنة السابقة التي فحصت عمل الصحفيين الثلاثة بأن اللجنة لم تشاهد جميع أشرطة الفيديو المقدمة للمحكمة كدليل إدانة.

وكان الشاهد قال في السابق إن ما بثه صحفيو الجزيرة في قناتها الناطقة بالإنجليزية أضر بالأمن القومي لمصر.

ومثل محمد فهمي، الذي تخلى عن جنسيته المصرية واحتفظ بالجنسية الكندية التي يحملها، وباهر محمد، وهما المتهمان بتقديم العون لمنظمة إرهابية – في إشارة إلى جماعة الإخوان المسلمين –  في قفص الاتهام خلال الجلسة.

واستمعت المحكمة  (الخميس) إلى شهادة لجنة الخبراء الفنيين السابقة التي كانت قالت العام الماضي إن صحفيي الجزيرة بثوا مواد تضر بأمن مصر، وقال القاضي إنه أمر بتشكيل لجنة فنية جديدة بعد أن قال أعضاء اللجنة السابقة إنهم لم يشاهدوا كل اللقطات قبل أن يوقعوا التقرير الذي أدان الصحفيين الثلاثة.

وقال محمد عبد الحكيم رئيس اللجنة الفنية السابقة عندما سئل خارج قاعة المحكمة عن بعض أشرطة الفيديو إنه لم يرها ولم يكتب تقريرا عنها،  وعبر المتهمون بعد هذا التطور عن تفاؤل مشوب بالحذر. وقال فهمي للصحفيين “اليوم أعتقد أن أكبر نجاح لنا هو أن اللجنة الفنية (السابقة) انهارت وأنهم ناقضوا أنفسهم في كل شيءْ قالوه”.

وكانت مصر قد رحلت صحفي الجزيرة الثالث في القضية الأسترالي بيتر جريست في فبراير شباط تطبيقا لقانون صدر حديثا أجاز لرئيس الدولة اتخاذ مثل هذا الإجراء حيال المتهمين أو المحكوم عليهم الأجانب إذا وافق على ذلك مجلس الوزراء بمذكرة من النائب العام وكان في مصلحة الأمن القومي.

وكتب جريست في حسابه على تويتر وهو يتابع سير الدعوى في الخارج “بداية مشجعة لإعادة محاكمتنا. شهود الإثبات لم يقولوا شيئا يشير إلى أننا مجرمون أو ارهابيون.”

وحكم على الثلاثة في باديء الأمر بالسجن سبع سنوات لإدانتهم بنشر أكاذيب عن مصر لمساعدة جماعة إرهابية. وأضيفت ثلاث سنوات لباهر محمد لإدانته بحيازة ذخيرة  قال محام حقوقي إنها كانت طلقة رصاص.

وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، قضت محكمة النقض ـ أعلى محكمة مدنية مصرية ـ بإلغاء الحكم وإعادة المحاكمة أمام دائرة أخرى في محكمة جنايات القاهرة .

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة