قطر تبدأ أولى مشروعات إعادة إعمار غزة

قطر تبدأ أولى مشروعات إعادة إعمار غزة

أعلن محمد العمادي رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة الثلاثاء بدء تنفيذ مشروع تموله قطر، لبناء ألف وحدة سكنية للذين هدمت منازلهم كليا خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة.

وقال العمادي في مؤتمر صحافي عقده مع وزير الاشغال العامة والاسكان في حكومة التوافق الفلسطينية شرق مدينة غزة  إن  بلاده وعدت في مؤتمر المانحين، واليوم تنفذ الوعد ببناء الف وحدة سكنية مبدئيا للمهدمة بيوتهم كليا، وأشار أن المشروع سيبدأ تنفيذه  اعتبارا من اليوم.

وأشار المسؤول القطري الذي وصل إلى غزة مساء الاثنين عبر معبر بيت حانون  شمال قطاع غزة والذي تديره إسرائيل، إلى أن منحة قطر بقيمة مليار دولار – ستذهب جميعها لإعادة إعمار قطاع غزة .

وتبدو عملية الإعمار متعثرة بسبب منع إسرائيل إدخال مواد البناء بكميات كافية وعدم توفر الأموال اللازمة من المانحين بعد مرور أكثر من ستة شهور على انتهاء الحرب الإسرائيلية التي استمرت اكثر من خمسين يوما وتضرر خلالها أكثر من مائة ألف منزل كليا او جزئيا.

وأشار العمادي إلى أن الجانب الإسرائيلي وعد بالتنسيق مع الجانب الفلسطيني لإدخال مواد البناء لهذه المشاريع واليوم دخلت أربع شاحنات أسمنت لأول مرة (عبر المعابر التجارية مع إسرائيل)، ووجه العمادي الشكر للجانبين الفلسطيني والإسرائيلي اللذين تعاونا لإدخال هذه المواد .

بدورها رحبت حماس في بيان صحافي بإعلان العمادي وقالت  إنها تثمن الجهود المباركة التي تبذلها دولة قطر من أجل إعادة إعمار البيوت المدمرة  ، كما دعت “كافة الدول الاسلامية والعربية والدول المانحة التي اجتمعت في القاهرة أن تحذو حذو قطر والوفاء بتعهداتها تجاه قطاع غزة وإعادة الاعمار .