المرصد السوري: الأكراد يسيطرون على معقل مهم لتنظيم الدولة

القوات الكردية تسيطر على موقع مهم لتنظيم الدولة بالحسكة

سيطر مقاتلون أكراد  الجمعة على الأطراف الشرقية والجنوبية لبلدة تل حميس، أحد أهم معاقل تنظيم الدولة في محافظة الحسكة في شمال شرق سوريا عقب اشتباكات استمرت 6 أيام، بحسب ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

ودخل المقاتلون الأكراد البلدة، التي يسيطر عليها تنظيم الدولة منذ أكثر من عام، بعدما نجحوا في انتزاع أكثر من مئة قرية في محيطها.

وقتل منذ بدء الهجوم الكردي على المنطقة  في 21 من فبراير، نحو 175 عنصرا من تنظيم  الدولة , وذلك في المعارك على الأرض، وفي الغارات الجوية التي ينفذها التحالف الدولي بقيادة أمريكية بشكل يومي ومكثف وتشكل سندا أساسيا للمقاتلين الأكراد.

كما قتل حوالي 30 مقاتلا من وحدات حماية الشعب الكردية والمقاتلين العرب الذين يساندونهم. وبين هؤلاء أيضا مقاتل أسترالي كان يقاتل ضمن وحدات حماية الشعب، ويتقاسم الأكراد وتنظيم الدولة  السيطرة على محافظة الحسكة، بينما لا يزال هناك تواجد للنظام في مدينة الحسكة.

ويأتي دخول الأكراد إلى أطراف بلدة تل حميس العربية، في وقت يشهد فيه محيط بلدة تل تمر الواقعة شمال غرب مدينة الحسكة والتي يسيطر عليها الأكراد هدوءا إثر الهجوم الذي شنه تنظيم الدولة على قرى في المنطقة الاثنين الماضي، وأقدم خلاله على خطف 220 مسيحيا آشوريا على الأقل.

وتسبب هجوم تنظيم  الدولة في حركة نزوح كبيرة من القرى المستهدفة في ريف الحسكة، شملت نحو 5 آلاف شخص وفقا لمسؤولين حزبيين وناشطين، توجه أغلبهم نحو مدينتي الحسكة والقامشلي الحدودية مع تركيا.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة