دراسة: السجائر تقتل اثنين من بين كل ثلاثة مدخنين

أضرار التدخين (الجزيرة)

أظهرت دراسة أسترالية أن خطورة حدوث الوفاة بسبب التدخين قد تكون أكبر من المتوقع، إذ من الممكن أن يقتل التدخين اثنين من كل ثلاثة مدخنين، وليس واحدا من كل اثنين.  

وتتبعت الدراسة أكثر من مئتي ألف أسترالي من المدخنين وغير المدخنين، ممن تزيد أعمارهم على 45 عاما، وذلك في بحث استمر لأكثر من ستة أعوام.

وأوردت التقارير أن خطورة الوفاة زادت بتدخين السجائر وقد ضاعف تدخين 10 سجائر في اليوم من خطر الوفاة، في حين يؤدي تدخين 20 في اليوم إلى مضاعفة احتمال الوفاة لأربع أو خمس مرات.

ورغم أن المدخن قد يعيش لعمر طويل، فإن التدخين قد يؤثر على هذا الاحتمال، كما يزيد التدخين من خطورة الإصابة بعدد من الأمراض، من بينها أمراض القلب والسرطان.

وقالت منظمة بحوث السرطان في المملكة المتحدة إن حوالي نصف المدخنين المزمنين قد يموتون بسبب السرطان أو الأمراض المتعلقة بالتدخين، لكن أدلة جديدة تشير إلى أن هذه النسب قد تكون أعلى.

يشار إلى أنه في أستراليا، تبلغ نسبة المدخنين بين البالغين حوالي 13 في المائة، في حين تصل إلى 20 في المائة في بريطانيا.

وبحسب هيئة الخدمات الصحية الوطنية في المملكة المتحدة، فإنه بعد 10 أعوام من الإقلاع عن التدخين، يقل احتمال الإصابة بسرطان الرئة إلى النصف، كما تعود احتمالات الإصابة بأزمة قلبية إلى ما هي عليه لدى غير المدخنين.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة