أوباما: المسلمون الأمريكيون يشعرون “بالخوف”

أوباما: العديد من المسلمين الأمريكيين يشعرون بالخوف

أقر الرئيس الأمريكي باراك أوباما بأن العديد من الأمريكيين المسلمين يشعرون بالخوف بعد مقتل ثلاثة طلاب مسلمين قبل أسبوع في  مدينة شابل هيل جنوب شرق الولايات المتحدة، وذلك بحسب ما كتب في مقال نشرته صحيفة  “لوس انجلوس تايمز” الأربعاء.

وكتب أوباما في المقال الذي نشر عقب اجتماع ضد التطرف والعنف الذي يشارك فيه ممثلون من 60 بلدا قائلا “لا نعلم بعد سبب قتل الطلاب الثلاثة في شابل هيل.. لكننا نعلم أن العديد من الأميركيين المسلمين في بلادنا قلقون ويشعرون بالخوف”.

وأضاف أوباما “على الأمريكيين من كافة الأديان والأصول أن يظلوا متحدين مع مجموعة هي في حداد وأن يصروا على ألا يستهدف أحد إطلاقا بسبب أصله او انتمائه أو عقيدته”.

كما أشار أوباما قائلا إن الأكاذيب التي يروج لها تنظيما القاعدة و الدولة الإسلامية  بأن الولايات المتحدة تشن حربا على الإسلام لكل واحد منا دور للدفاع عن قيم التعددية التي نؤمن بها مضيفا “كانت هذه التعددية أحيانا مهددة من أيديولوجيات أو أفراد حاقدين” .

يذكر أنه تم العثور الثلاثاء الماضي، على جثث طالب طب الأسنان السوري الأصل ضياء بركات (23 عاما)، وزوجته يسر محمد يوسف أبو صالحة (21 عاما) وشقيقتها رزان (19 عاما)، وهما فلسطينيتان تحملان الجنسية الأردنية، مصابة بطلقات في الرأس، في شقتهم في مجمع سكني ببلدة شابل هيل، بالقرب من جامعة كارولينا الشمالية.

وكانت شرطة شابل هيل قد نسبت الحادثة الأربعاء الماضي الى خلاف على أماكن صف السيارات بين القاتل والضحايا، غير أن تعريف المتهم لنفسه على مواقع التواصل الاجتماعي، بأنه “ملحد”، ونشره اقتباسات تنتقد الدين باستمرار، أثار الشبهات حول كون الهوية الدينية هي الدافع وراء الجريمة.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة