الحوثيون يعززون قدراتهم بشحنتي أسلحة من روسيا وإيران

  تواصل المظاهرات الرافضة لسيطرة الحوثيين على البلاد (الجزيرة -أرشيف)

تشير تحركات جماعة الحوثي باليمن إلي تجاهل المهلة التي منحها لها مجلس الأمن قبل يومين، حيث تسعى لتعزيز قدراتها القتالية، بعدما استقبلت الأثنين، شحنتى أسلحة قادمة من أوكرانيا وأخري من إيران .

وذكرت مصادر مطلعة لمراسل الجزيرة إن ميناء "الحديدة غربي" باليمن أستقبل سفينة تُدعى "شارمن" قادمة من أوكرانيا، محملة بكمية كبيرة من الأسلحة الروسية النوعية المتعلقة بالطيران والقوات الجوية. 

وتابعت  السفينة تأخرت في عرض البحر منذ الجمعة الماضية وتم إفراغ حمولتها أمس.
كما كشفت مصادر ملاحية عن استقبال مطار صعدة أمس الأثنين لطائرة إيرانية   محملة بالسلاح.

في سياق متصل واصلت جماعة الحوثي التي استولت على السلطة بالقوة مطلع الشهر الجاري فرض سيطرتها على البلاد ،حيث قررت بالأمس إيقاف حركة الملاحة بمطار الحديدة
من جهة أخرى، تتولي عمليات غلق السفارات الأجنبية باليمن بسبب الأوضاع الأمنية المتدهور عقب سيطرة الحوثيين على البلاد .حيث أعلنت وزارة الخارجية التركية أنها قررت إغلاق سفارتها في اليمن
في هذه الاثناء تواصلت المظاهرات الرافضة للانقلاب الحوثي، وأصيب عدد من المتظاهرين في "إب" بعد أن أطلق عليهم مسلحون حوثيون النار.
بينما عاد الهدوء المشوب بالحذر إلى مدينة عدن بعد ساعات شهدت فيها اشتباكات عنيفة بين مسلحي اللجان الشعبية الجنوبية وقوات الأمن الخاصة في أحياء متفرقة، قتل فيها أربعة أشخاص وأصيب ثمانية.  كما اعتقل أكثر من عشرين من الجانبين. وسيطرت اللجان الشعبية الجنوبية على مبان حكومية بينها مبنى الاذاعة والتلفزيون ووكالة الانباء الرسمية ومراكز شرطة.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة