تركيا: روسيا تقصف المعارضة وليس تنظيم الدولة

قصف روسي على مدينة تلبيسه السورية

قالت تقارير استخباراتية تركية، إن روسيا استهدفت بغاراتها الجوية على مناطق شمالي محافظة حلب السورية، فصائل معارضة منها التركمان، وليس تنظيم الدولة الإسلامية، كما تقول موسكو.

وأشارت التقارير، التي أعدتها الاستخبارات التركية، أن “المقاتلات الروسية تقصف كل منطقة تحررها قوى المعارضة السورية من قبضة تنظيم الدولة، وأنها تساهم أيضًا في تقدم حزب الاتحاد الديمقراطي”.

وبينت التقارير، أن “صور الأقمار الصناعية، أثبتت أن المناطق التي تقصفها روسيا ليست مصافي بترول، وإنما صوامع قمح ومحطات معالجة مياه، وأهداف مدنّية أخرى”، لافتةً إلى أن “وزارة الدفاع الروسية، لم تعط أيّة معلومات عن إحداثيات تلك الصور، رغم مطالبتها بذلك، ولم تشارك بأي شيء يتعلق بها”.

وأظهرت تقارير الاستخبارات التركية، أن شركة “هيسكو” التي يملكها “جورج حسواني” الذي يحمل الجنسيتين السورية والروسية، تعمل كشركة وسيطة لشركة “ستروي ترانس غاز” الروسية في سوريا، وتتولى بيع نفط تنظيم الدولة للنظام السوري.

من جانبه، نفى رجل الأعمال السوري جورج حسواني الاتهامات بشراء نفط تنظيم الدولة وتوريده إلى مناطق سيطرة نظام بشار الأسد.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة