شهيدان في عمليتين منفصلتين بنابلس والخليل

شهيد نابلس (فلسطين الآن)

استشهد فلسطينيان برصاص الاحتلال الإسرائيلي في عمليتين منفصلتين صباح (الخميس)، وقعتا في مستوطنة أرئيل المقامة على أراضي سلفيت جنوب نابلس وأصيب فيها حارسين أمنيين إسرائيليين، فيما وقعت الثانية على مفترق سدة الفحص في منطقة جبل الخليل.

من جهتها، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد شاب برصاص الاحتلال الإسرائيلي بزعم تنفيذه عملية طعن ضد حارسين أمنيين في مستوطنة أرئيل المقامة على أراضي المواطنين في سلفيت.

وبحسب وكالة فلسطين اليوم، أعلنت مصادر طبية إسرائيلية، بحسب وسائل إعلام عبرية، أن حارساً أمنياً وحارسة أصيبا بجروح أحدهما خطيرة والآخر متوسطة، جراء تعرضهما للطعن.

وزعمت مصادر عسكرية إسرائيلية، أن شاباً فلسطينياً أقدم على طعن حارسين أمنيين بالسكين ما أدى لإصابتهما، قبل أن يطلق مستوطنون النار نحوه، ما أدى إلى استشهاده.

في سياق متصل، استشهد شاب فلسطيني آخر برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، بزعم تنفيذه عملية طعن ضد جنود الاحتلال في منطقة سدة الفحص جنوب شرق الخليل.

وزعمت مصادر إعلام عبرية، أن شاباً يحمل مفكاً اعتدى على جنود الاحتلال محاولاً طعنهم، وتمكن الجنود من إطلاق النار عليه وإصابته بشكل مباشر ومن ثم استشهاده.

وبحسب موقع فلسطين الآن، أفاد شهود عيان أن جنود الاحتلال أطلقوا أكثر من 10 رصاصات على الشاب.