الدولار يتجه نحو أكبر خسارة شهرية له منذ أبريل

الدولار يتراجع عقب موجة من الارتفاعات القياسية

سجل سعر صرف الدولار الأمريكي تراجعا مقابل سلة من العملات الرئيسية ، واتجه لتكبد أكبر خسائره الشهرية منذ أبريل نيسان الماضي  مع استئناف المتعاملين لعمليات جني الأرباح قبيل حلول عطلة عيد الميلاد . 

وانخفض مؤشر الدولار – الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات – بنسبة 0.4 بالمئة إلى 97.945 ليتجه صوب تكبد خسارة أسبوعية نسبتها 0.76 بالمئة. وعلى مدى الشهر هبط المؤشر 2.2 بالمئة مسجلا أكبر هبوط من نوعه منذ أبريل نيسان.  

وبلغ الدولار أدنى مستوياته في نحو شهرين أمام الين وفي آخر التعاملات انخفض 0.5 بالمئة إلى 120.28 ين، فيما ارتفع اليورو 0.4 بالمئة أمام الدولار إلى 1.0958 دولار لكنه تراجع 0.1 بالمئة أمام العملة اليابانية إلى 131.81 ين.  

وصعد الجنيه الاسترليني 0.4 بالمئة إلى 1.4927 دولار أمريكي بعد صدور بيانات بريطانية أظهرت ارتفاع الرهون العقارية التي وافقت عليها البنوك بنسبة 20 بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني مقارنة بمستواها قبل عام.