مورو: الحق وحده لا يكفي لبلوغ القمة

قال الداعية الإسلامي عبد الفتاح مورو، نائب رئيس حركة النهضة التونسية إن الوقوف على الحق وحده ليس كافيا للوصول بالأمة إلى القمة، مشددا على أنه لابد من الأخذ بأسباب القوة، مشيرا إلى قصة لوط عليه السلام حين قال ” قَالَ لَوْ أَنَّ لِي بِكُمْ قُوَّةً أَوْ آوِي إِلَى رُكْنٍ شَدِيدٍ”.

وتساءل مورو، خلال كلمة له في افتتاح الندوة الدولية للإعجاز التشريعي بثتها الجزيرة مباشر، لماذا تعيش الأمة الإسلامية على جهود الغير، وعلى فتات الموائد.

وشدد على ضرورة أن تنتج الأمة وتصنع، ولا تعيش على الاستهلاك فحسب، مشددا على ضرورة الأخذ بأسباب المعرفة والقوة المعاصرة، مشيرا إلى قول الله تعالى “فَإِن يَكْفُرْ بِهَا هؤُلَاءِ فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْمًا لَّيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ”

وقال مورو “إننا أصبحنا نـدرك الـيوم أن التحدي الأكبـر هـو أن نكون بيـن الناس، ونبرز بينهم وليس نعيـش فقـط علـى مـا لدى أمتنـا مـن الإنجاز والتاريـخ”.

وأشار نائب رئيس حركة النهضة التونسية إلى أن تونس تعيش اليوم تجربة تعتبر مثالا جديدا للتعايش على أساس التحاور والتفاهم، آملا أن يكون للإسلاميين دور الذي تعيشه تونس.

المصدر : الجزيرة مباشر