مدير الأمن المركزي يهدد المتظاهرين في ذكرى يناير

مدير قوات الامن المركزي

هدد  اللواء مدحت المنشاوي، مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن المركزي ثوار يناير قائلا  “أي واحد هيفكر في الخروج عن القانون أو ترويع المواطنين الآمنين فى يوم 25 يناير، لا يلوم الا نفسه، لأننا عندنا استعداد نضحى بأرواحنا لحماية المواطن اللى ائتمنا على حياته وسلامته، وإحنا قد الأمانة ده”.

 وأضاف المنشاوى، في حواره له مع وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، أن  “أجهزة المعلومات بالوزارة رصدت مخططًا لعناصر تنظيم الإخوان المسلمين لمحاولة استغلال ذكرى ثورة 25 يناير لخلق حالة من الفوضى وارتكاب أعمال عنف لترويع المواطنين، وهو ما لن نسمح به على الإطلاق”.

 وأشار المنشاوى إلى  أن خطة تأمين احتفالات ذكرى ثورة 25 يناير تشمل تكثيف الإجراءات الأمنية بالتنسيق مع القوات المسلحة بمحيط المنشآت المهمة والحيوية على مدار الـ24 ساعة، ومن بينها مجلس النواب ومجلس الوزراء ومبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون والبنك المركزي ومحطات الكهرباء والمياه الرئيسية ومدينة الإنتاج الإعلامي، والمواقع الشرطية لضمان عدم محاولة عناصر تنظيم  جماعة الإخوان التعدي عليها علي حد قوله.

يذكر أن  الشارع المصري يشهد حالة من الحراك المتزايد هذه الأيام استعدادا للتظاهر في ذكري ثورة يناير ، وكان بعض الإعلاميين المحسوبين على نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي قد حذروا مما أسموه من وجود مخطط لإسقاط النظام في 25 من يناير المقبل تتمثل في خروج مظاهرات حاشدة ضد السيسي.

وزادت حالة الغضب في الأوساط الشعبية المصرية مؤخرا بفعل وفاة عدد من الأشخاص داخل أقسام الشرطة والسجون تحت وطأة التعذيب، أو بسبب الإهمال الطبي. وتضاعف هذا الغضب بعد قيام السيسي بزيارة لأكاديمية الشرطة قال فيها إن التجاوزات الشرطية فردية وأنه جاء لكي يشكر كل رجال الشرطة.