اتفاق لإنشاء محطة طاقة نووية في مصر بقرض روسي

وقعت مصر وروسيا اتفاقية لبناء محطة للطاقة النووية في مصر بقرض روسي  بحضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ومن المتوقع أن يكتمل تشييد المحطة – التي ستقام في الضبعة على الساحل الشمالي  بحلول عام  2022. 

كانت الحكومة المصرية قد أعلنت صباح الخميس ، أن سيرجي كيرينكو، رئيس شركة “روس أتوم” للطاقة النووية المملوكة من الحكومة الروسية، وصل القاهرة على رأس وفد رفيع المستوى لاستكمال المفاوضات بإنشاء محطة الضبعة النووية.

وتعتبر” روس أتوم” الروسية الشركة الوحيدة التي تجري مفاوضات مع الجانب المصري بشأن مشروع إنشاء محطة نووية،  وفي فبراير الماضي، وقعت مصر وروسيا، مذكرة تفاهم لإقامة أول محطة نووية في منطقة “الضبعة” لتوليد الطاقة الكهربائية، خلال زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للقاهرة، وذلك ضمن عدد من الاتفاقيات الأخرى.

وقدر مستشار وزير الكهرباء المصري لشؤون البرنامج النووي، إبراهيم العسيري، أن خسائر بلاده من تأخر تنفيذ المشروع النووي لمدة 30 عاما بـ200 مليار دولار أميركي، بحسب تصريحات صحافية صدرت مؤخرا.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة