4 محاولات لتهريب أسلحة نووية للشرق الأوسط

معدن اليورانيوم

 قالت تقارير صحفية إن جهاز الشرطة في مولدوفا –إحدى جمهوريات الاتحاد السوفيتي السابق – أحبط بالتعاون مع مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي أربع محاولات لتهريب مواد نووية إلى جماعات مسلحة  في منطقة الشرق الأوسط على مدى السنوات الخمس الماضية.

ووفقا لوكالة “اسوشيتد برس” فإن أحدث هذه المحاولات  كانت في شهر فبراير الماضي.  

وأفادت الوكالة بأنها حصلت على معلومات من الشرطة والجهات القضائية في مولدوفا تؤكد على خطورة السوق السوداء للمواد النووية.

وقال كونستانتين ماليتش ضابط الشرطة الذي يحقق في القضايا الأربع في مولدوفا إنه يمكن توقع المزيد من هذه الحالات. طالما اعتقد المهربون بأنه يمكنهم جني الكثير من الأموال دون إلقاء القبض عليهم.

وفي كثير من الحالات التي ذكرتها وكالة “أسوشيتد برس” فقد ، نجحت الشرطة في إجهاض مثل هذه المحاولات في مراحلها الأولى، لكن زعماء العصابات تمكنوا من الفرار، ربما ومعهم مواد نووية.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة