إخلاء شارعين في فرنسا من السكان بسبب قطع صابون

شارع في فرنسا- أرشيف

تسببت قطع صابون مصنوعة في مدينة حلب السورية في حالة من الهلع بمدينة فيل دي برواي لابسوير شمال فرنسا حيث تم إخلاء شارعين من شوارعها بعد اعتقاد الشرطة أن قطع الصابون “متفجرات” .

وأخلت السلطات الفرنسية سكان  شارع “لاريبوبليك” (الجمهورية) ومعهد الثانوية “كارنو” المجاور له بمدينة فيل دي برواي لا بويسير ،  بعد العثور على طرد مشبوه في شكل مجموعة من العلب الكرتونية مصدرها مدينة حلب بسوريا  وتحركت الشرطة على الفور خوفا من وقوع كارثة

وقال مدير الشرطة  فيسي بور دون “باشرنا الإجراءات اللازمة، فهناك بروتوكول يجب احترامه. كان من الواجب إزالة الشكوك، ومهمتي تقتضي حماية السكان”

وبعد تدخل وحدة إزالة المتفجرات التابعة للشرطة، تبين أن الطرد المشبوه معبأ بقطع من الصابون اتخذت لونا أسود بفعل مرور فترة طويلة على إنتاجها، وتبين أن مصدرها حلب في سوريا.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة