فيديو .. مقدسيون يتوقعون انتفاضة ثالثة ضد الاحتلال

رصدت كاميرا الجزيرة مباشر بعضاً من آراء الشارع الفلسطيني بشأن عملية طعن مستوطنين في القدس والانتهاكات الإسرائيلية بحق المسجد الأقصى.

وأجمع مواطنون مقدسيون أن العمليات الاستشهادية جاءت رد فعل طبيعي لما قام به الاحتلال الاسرائيلي من انتهاكات وتدنيس واقتحامات لباحات المسجد الأقصى المبارك، والاعتداء على المرابطين فيه.

وأكدوا أن ممارسات الكيان الصهيوني القمعية ضد المقدسيين وبيت المقدس هي ما تسببت في كل العمليات الاستشهادية الأخيرة، وحمّلوا الاحتلال مسؤولية ما يحدث، وأن استشهاد مهند الحلبي وفادي علوان سيفجر انتفاضة فلسطينية ثالثة لتحرير المسجد الأقصى.

وأشار المواطنون إلى الخطوات الاستفزازية والتصعيدات غير المقبولة من قبل قوات الاحتلال ضد المرابطين في الحرم القدسي والمتظاهرين، ومنها إغلاق بوابات المسجد الأقصى المبارك أمام المقدسيين ومنع المصلين من دخوله في الوقت الذي فُتحت فيه الأبواب أمام المستوطنين لإقامة شعائرهم المزعومة.  

وقالت إحدى المرابطات إنه تم الاعتداء عليها بالسب والضرب وقنابل الغاز المسيل للدموع وعلى طفلها ذي الـ6 سنوات دون مراعاة لحرمة النساء والأطفال، لافتة إلى أن رد فعل الكيان الصهيوني كان عنيفاً جداً لاسيما بعد استشهاد مهند الحلبي؛ حيث قاموا بقمع كل من كانوا بمكان الحادث تزامناً مع الاعتداء على المعتكفين داخل المسجد الأقصى.

كما تم فتح باب المغاربة وإدخال المستوطنين وتفريغ الأقصى من المسلمين لإثارة الاستفزاز في الشارع المقدسي مع إقامة الحواجز ليس على بوابات المسجد الأقصى فقط بل وحتى خارج البلدة القديمة، فيما استمرت المظاهرات بالشارع المقدسي تردد “بالروح بالدم نفديك يا أقصى .. من الأقصى محرومين .. عن الأقصى مدافعين .. مش تنظيم إرهابيين .. يا للي تكبّر عليِّ الصوت .. واللي يكبر ما بيموت”.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة