اقتحام جديد لباحات المسجد الأقصى

 مستوطنون يهود يقتحمون الأقصى مجددا

قام  عشرات المستوطنين صباح اليوم الاثنين باقتحام باحات  المسجد الأقصى المبارك، وسط استنفار أمني إسرائيلي كبير، كما قاموا بأداء بعض الطقوس الدينية

في سياق متصل استشهد مساء أمس الشاب الفلسطيني حذيفة أبو سليمان (19 عاما) من محافظة طولكرم شمالي الضفة الغربية  إثر مواجهات مع الاحتلال غرب المدينة، بينما تجددت المواجهات بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة.

وقالت مصادر في الهلال الأحمر الفلسطيني إن الشهيد من قرية بلعا شرق طولكرم، ووصل المستشفى في حالة حرجة جدا بعدما أصيب برصاصتين في الصدر والبطن.

ويذكر أن جيش الاحتلال الإسرائيلي استخدم أمس الرصاص الحي وقنابل الغاز لتفريق المتظاهرين في القدس المحتلة والضفة الغربية، في حين رشق الشبان الفلسطينيون الاحتلال بالحجارة والعبوات الفارغة.

وكانت عمليتا الطعن التي قاما بهما الشهيدان الفلسطينيان مهند الحلبي وفادي علون، والتي أدت إلى مقتل اثنين من المستوطنين، وإصابة آخرين قد ألهبت حماس الشباب الفلسطيني والمرابطين في القدس، وهو ما دفع قوات الاحتلال الإسرائيلي إلى تصعيد اعتداءاتها ضد المسجد الاقصى والفلسطينيين.

وتوقع مراقبون أن تؤدي الأوضاع المشتعلة في القدس وانتشار عمليات طعن المستوطنين إلى بزوغ فجر انتفاضة ثالثة على غرار ما حدث في الانتفاضة الثانية؛ حينما اقتحم رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق المسجد الأقصى بصحبة الشرطة الإسرائيلية، وهو ما ادي إلى اندلاع مواجهات عنيفة بين المدافعين عن الأقصى والشرطة الاسرائيلية.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة