الإندبندنت: مشروع مصري فرنسي ياباني لكشف “سر الأهرامات”

مشروع مصري ياباني فرنسي لكشف أسرار الأهرامات

قالت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية إن فريقا من العلماء من مصر وفرنسا واليابان سيقوم بعمل مسح ضوئي لأهرامات الجيزة  بحثا عن الغرف الخفية داخلها. 

وتأمل مصر في كشف أسرار أهرامات الجيزة، إحدى عجائب الدنيا السبع القديمة، وإنقاذ صناعة السياحة التي تواجه تدهورا كبيرا بسبب التوترات السياسية – بحسب تقرير نشر على الموقع الإلكتروني للصحيفة البريطانية. 

وأوضحت الصحيفة أن مشروع المسح الضوئي للأهرامات قد يجيب عن سؤال حير علماء المصريات والمهندسين لعقود والمتعلق بكيفية بناء تلك المباني الضخمة دون مساعدة التكنولوجيا الحديثة. 

وقال التقرير إن الفريق البحثي سيستخدم تكنولوجيا لا تنطوي على تقطيع مثل التصوير بالأشعة وأجهزة المسح الضوئي المثبتة في طائرات بدون طيار وتصوير حراري لمسح مجمع الأهرامات من أجل خلق نماذج ثلاثية الأبعاد من الخارج وفحص الهياكل الداخلية. 

ونسبت الصحيفة إلى وزير السياحة المصري هشام زعزوع قوله إن المشروع يمكن أن يغري السياح بالعودة إلى مصر بعد أعوام من عدم الاستقرار السياسي الذي أضر كثيرا بصناعة كانت مزدهرة في وقت من الأوقات.