عصام حجي لمباشر: الحديث عن المريخ محظور أمنياً في مصر!

د.عصام حجي -عالم مصري بوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا)

لدواعٍ أمنية، قرر الأمن المصري إلغاء محاضرة علمية للدكتور عصام حجي، العالم المصري بوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) عن “اكتشاف كوكب المريخ” والتي كان من المقرر عقدها (السبت) بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية بحضور 1200 طالب.

وفي تصريح خاص لموقع الجزيرة مباشر أعرب حجي عن حزنه الشديد لأن يتم إلغاء محاضرة عن اكتشاف المياه على كوكب المريخ  لدواع أمنية، قائلا “لم أكن أعرف أن الحديث عن كوكب المريخ أصبح مدرجاً ضمن المحظورات الأمنية”.

وتابع: “أوجه رسالة إلى الطلبة، إن حبكم ورغبتكم باللقاء التي تعدت التوقعات تعكس مدى إيمان هذا الجيل بالعلم ومدى تخوف البعض  منه”.

وتساءل العالم المصري: “كيف يكون منع عالم مصري من التحدث في جامعة مصرية مع طلاب مصريين عن مواضيع علمية يكون خطراً على الأمن القومي؟!”.

ويصر حجي على الذهاب لجامعة الإسكندرية في الموعد المحدد للمحاضرة حتى لو منعه الأمن من الدخول –على حد قوله.

وأضاف أن الأمن المصري أبلغ منظمي اللقاء بقرار إلغاء المحاضرة، فقام المنظمون بنقل المحاضرة إلى مكان آخر خارج الجامعة وسجل فيه 1200 طالب فتدخل والأمن وألغاها للمرة الثانية في أقل من 24 ساعة، بحسب حجي.

وكتب حجي، في حسابه على فيسبوك،  “أعزائي الطلبة، حبكم ورغبتكم باللقاء تعدت التوقعات ولم تجد إدارة جامعة الإسكندرية المساحة الكافية لاحتضان حماسكم وحضوركم وقررت إلغاء المحاضرة قبل موعدها بيوم واحد وأنا في طريقي للإسكندرية لدواع أمنية”.

وتابع: “أود أن أشكر المنظمين والأعداد الكبيرة التي سجلت لحضور الندوة وتحية تقدير لقيادات الجامعة على سعيها الحثيث للحفاظ على أمن الوطن من خلال منع محاضرة عن اكتشاف كوكب المريخ.”

وكان من المقرر أن يلقي حجي محاضرة السبت بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية يناقش فيها الإجراءات التي يتم اتخاذها استعدادًا للهبوط على أسطح الكواكب المختلفة، واختلافها عن الإجراءات التي يتم اتخاذها استعدادًا للهبوط على سطح القمر، وكيف يمكن للمهندسين أن يشقوا طريقهم في علم الفضاء.

يذكر أن العالم المصري كان مستشاراً علمياً لرئيس الجمهورية المصري المؤقت، عدلي منصور، لمدة 6 أشهر، وتوترت علاقته مع النظام المصري بعد أن علق حجي على الجهاز المعروف إعلامياً بـ”جهاز الكفتة” الذي أعلن عنه الجيش المصري أنه قادر على علاج فيروس سي والإيدز، قائلا: “إنه فضيحة علمية لمصر وأن الجهاز نجح فقط وبدقة مبهرة في الكشف عن المنافقين والدجالين”. 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة