شهيد فلسطيني برصاص الاحتلال بدعوى طعنه جنديا إسرائيليا

الشهيد عدي هاشم المسالمة – مواقع التواصل

استشهد صباح اليوم شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة “بيت عوا قضاء” الخليل جنوب الضفة الغربية، بدعوى طعنه جنديًا إسرائيليًا.

وقال شهود عيان، لوكالة “قدس برس” الفلسطينية، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي أطلق الرصاص بشكل مباشر على الشاب عدي هاشم المسالمة (22 عاما) وأن الإسعاف الفلسطيني نقله لمستشفى الخليل الحكومي.

وادعى موقع “القناة السابعة” في التلفزيون الإسرائيلي أن الشاب طعن جنديا إسرائيلياً قرب بلدة “بيت عوا” وأصابه بجراح متوسطة قبل أن يطلق الجنود النار عليه ويردوه قتيلا.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان لها إن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص الحي بشكل مباشر على الشاب عدي هاشم المسالمة ما أدى إلى استشهاده على الفور”.

وأضافت: “إن الشهيد المسالمة أعدم برصاصة أطلقت من مسافة قريبة جداً، اخترقت مؤخرة رأسه وخرجت من مقدمتها، إضافة إلى عدد من الطلقات التي اخترقت قدميه، ما ينفي رواية الاحتلال ومزاعمه من أن الشهيد حاول تنفيذ عملية طعن”.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة