2.27 نسبة التصويت في الانتخابات البرلمانية بمصر

مؤتمر صحفي للجنة الانتخابات في مصر – أرشيف

أعلنت اللجنة المصرية العليا للانتخابات، اليوم الأحد، تسجيل نسبة التصويت في انتخابات مجلس النواب 2.27 % حتى عصر اليوم.

ويواصل الناخبون الإدلاء بأصواتهم في اليوم الأول من المرحلة الأولى لانتخابات مجلس النواب داخل مصر وسط إجراءات أمنية مشددة.

وستجرى الانتخابات، على مدى يومين، في 14 محافظة هي الجيزة والفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط والوادي الجديد وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان والبحر الأحمر والإسكندرية والبحيرة ومطروح.

وقال المتحدث باسم اللجنة عمر مروان، في تصريحات للصحفيين، إن غرفة عمليات اللجنة رصدت أن نسبة التصويت حتى الثالثة من عصر اليوم الأول من الاقتراع هي 2.27 % على مستوى 14 محافظة.

كانت اللجنة قالت في وقت سابق إن نسبة المشاركة حتى ظهر اليوم بلغت 1.19 %.

وقال مروان إن أعلى نسبة مشاركة في انتخابات مجلس النواب حتى عصر اليوم جاءت في محافظة الإسكندرية، وتليها محافظة الجيزة، وأقل مشاركة جاءت في محافظة البحر الأحمر.

وتجرى العملية الانتخابية بأكملها تحت إشراف قضائي بمعرفة القضاة ورجال النيابة العامة وأعضاء الهيئات القضائية المختلفة.

وأضاف مروان أن 99 % من اللجان تم  فتحها في المواعيد المحددة ونسبة 1 % فقط من اللجان تأخرت، خاصة في الصعيد.

وتأتي الانتخابات البرلمانية وسط دعوات لمقاطعتها حيث دعا "البرلمان المصري في الخارج" الشعب المصري إلى مقاطعة التصويت في الانتخابات البرلمانية، معتبرا أن السلطة في مصر باطلة لأنها جاءت بعد انقلاب عسكري.

وقال عزب مصطفى، النائب السابق بمجلس الشعب المنحل -في مؤتمر صحفي مشترك للتحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب، والمجلس الثوري المصري والبرلمان المصري في الخارج- إن ما يجرى الآن " مسرحية هزلية" يسمونها انتخابات برلمانية، مشيرا إلى أن الانقلاب العسكري داس بـ"بيادته" على الإرادة الشعبية التي أثمرت الرئيس الشرعي محمد مرسي  وبرلمان ودستور بمشاركة شعبية لم يسبق لها مثيل.

وأضاف أن الانتخابات الحالية لن تمنح نظام السيسي أي شرعية، وأن البرلمان الشرعي يؤكد أنه ما يزال الممثل الحقيقي للشعب ويدعو الشعب المصري لمقاطعة هذه المهزلة الجديدة، على حد وصفه.

بدوره، قال المستشار وليد شرابي، نائب رئيس المجلس الثوري المصري، إن القضاء المصري أصبح أداة قمع لا يمكن أن يؤتمن على أي انتخابات، ولن يصدر عن إشرافهم عليها تعبير حقيقي عن إرادة المصريين في هذا المناخ السياسي، موضحا أنه "قضاء منبطح" زور نتائج الانتخابات الرئاسية الماضية لصالح قائد الانقلاب.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة