مقتل 48 من عائلة واحدة في قصف روسي على أحياء بحمص

ارتكبت الطائرات الروسية أمس الجمعة مجزرة مروعة بحق أكثر من ثمانية وأربعين مدنياً جميعهم من عائلة واحدة عندما استهدفت بصاروخ موجه ملجأ يحتمون فيه في ريف حمص.

وأمضت  فرق الدفاع المدني أكثر من عشر ساعات تحاول إخراج الضحايا من داخل الملجأ ، ولم ينجو سوى شخص واحد.

من ناحية أخرى قتل ثمانية أشخاص وجرح آخرون في قصف جوي ومدفعي لقوات النظام على عدد من بلدات ريف دمشق.

وتزامن القصف مع الهجوم البري لقوات النظام مدعومة بعناصر من حزب الله اللبناني للسيطرة على بلدات دير العصافير وزبدين و البلالية ومنطقة المرج في الغوطة الشرقية .

وفي ريف حمص الشمالي قـُتل ثلاثة أشخاص، وأصيب آخرون، جراء غارات شنتها طائرات روسية على بلدة “الغنطو”، استهدفت مواقع للمعارضة.

وتزامن القصف الروسي مع هجوم بري لقوات النظام من ثلاثة محاور لاقتحام مناطق سيطرة المعارضة القريبة من مدينة تلبيسة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة